الأوبرا تحتفل بعيد الموسيقى وتقدم التحية لكاتدرائية نوتردام

المايسترو أحمد الصعيدى المايسترو أحمد الصعيدى
 
على الكشوطى

تحتفل دار الأوبرا المصرية بعيد الموسيقى العالمى وتوجه تحية للتراث الإبداعى الإنسانى ممثلاً فى كاتدرائية نوتردام الفرنسية التى احترق مؤخراً برجها العريق ذو الرمزية التاريخية والروحية الرفيعة، حيث يقدم أوركسترا القاهرة السيمفونى حفلاً بقيادة المايسترو أحمد الصعيدى ومشاركة المغنيين ايمان مصطفى، جولى فيظى، عمرو مدحت، رضا الوكيل مع عازف التشيللو محمد أحمد وكورال اكابيلا قيادة وتدريب مايا جيفينريا وذلك فى الثامنة مساء السبت 22 يونيو على المسرح الكبير.

يتضمن البرنامج مجموعة من الأعمال الكلاسيكية التى كتبها كبار المؤلفين العالميين منها موسيقى الكرنفال من أوبرا نوتردام – انترميتزو لـ فرانز شميث، كونشيرتو التشيللو والاوركسترا لـ سان صانص، نوافير روما لـ ريسبيجى والسيمفونية التاسعة لبيتهوفن.

عيد الموسيقى جاء نتيجة مبادرة اطلقتها وزارة الثقافة الفرنسية فى 21 يونيو عام 1982 تحت شعار "اعزفوا الموسيقى فى عيد الموسيقى" مستقطبة آلاف الموسيقيين المحترفين والهواة وكانت الدول الفرانكوفونية والمتوسطية أول المشاركين فيها وسرعان ما تحولت إلى احتفالية عالمية.

أما كاتدرائية نوتردام تعد تحفة معمارية للفن القوطى وأدرجت على لائحة التراث العالمى منذ 1991، تعرضت مؤخراً لكارثة حريق أتى على جزء مهم منها، كما كانت مصدر الهام للكاتب الشهير فيكتور هوجو الذى أبدع رواية أحدب نوتردام حيث تم اقتباسها عدة مرات فى السينما والعروض المسرحية الغنائية.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر