محاولات اغتيال نجوم الزمن الجميل.. فريد الأطرش تعرض للقتل مرتين

فريد الأطرش فريد الأطرش
 
زينب عبداللاه

يتعرض نجوم الفن كغيرهم من الناس للكثير من الأحداث والمواقف المثيرة والساخنة، ويقعون أحيانا ضحية لمشاعر الغيرة أو الرغبة فى الانتقام لأسباب متعددة، وقد تتعرض حياتهم للخطر أو يواجهون مواقف صعبة بسبب هذه المشاعر، حتى أن بعضهم قد يواجه الموت أحيانا.

وتعرض عدد من نجوم الزمن الجميل للبعض محاولات القتل والاغتيال لأسباب مختلفة، سواء بسبب مشاعر الحب من طرف واحد، أو بسبب رغبة البعض فى الانتقام لأسباب أخرى.

وفى أحد الأعداد النادرة لمجلة الكواكب والتى صدرت عام 1958 كشف عدد من نجوم الزمن الجميل عن تعرضهم لمحاولات اغتيال، ونجاتهم من الموت بأعجوبة من هذه المحاولات.

وكان من بين النجوم الذين أشارت الكواكب إلى أنهم تعرضوا قبل أيام من صدور العدد لمحاولة اغتيال الموسيقار الكبير فريد الأطرش.

وأكدت المجلة أن فريد الأطرش كان يسهر فى ملهى ليلى بالقاهرة، بينما حضر رجل من الإسكندرية خصيصا إلى هذه الملهى مبيتاً النية لاغتياله، ولكن الرجل أفرط فى الشراب وأخذ يهذى بكلام أظهر فيه نيته لقتل فريد، مؤكدا أنه تسبب فى خسارته ماديا بسبب تنافسهما فى سباق للخيل، وسمعه عدد من الحضور فأبلغوا الفنان الكبير الذى أسرع باستدعاء البوليس، وتبين أن الرجل كان قد خسر فى سباق أمام فريد الأطرش فعقد النية على قتله ولكن خطته لم تكتمل، وخلال التحقيقات أنكر الرجل ما قاله واعتذر لفريد مؤكدا حسن نيته.

وأوضحت الكواكب أن هذه المحاولة لم تكن الوحيدة لاغتيال فريد الأطرش وسبقها منذ أسابيع محاولة أخرى فى الاسكندرية، حيث كان الأطرش يحضر سهرة وقامت ممثلة ناشئة تدعى ضحى لتحييه برقصة واقتربت منه وقفزت فوق المائدة التى أمامه لتتمايل فوقها، وكان بالقرب منها شاب ثارت الدماء فى عروقه حيث كان يحبها ويغار عليها.

وتبع الشاب الممثلة الناشئة ولطمها على وجهها، ودفعته مشاعر الغيرة لمحاولة قتل الموسيقار الكبير ولكن محاولته فشلت ونجا فريد الأطرش من الموت.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر