ما السبب الحقيقى وراء «خناقة» روبيرت دى نيرو وخواكين فينيكس؟

روبرت دي نيرو و خواكين فينيكس فى فيلم JOKER روبرت دي نيرو و خواكين فينيكس فى فيلم JOKER
 
رانيا علوى

تحمل دائما كواليس الأعمال الفنية العديد من الأسرار بين فريق العمل، والتى بمجرد الإعلان عنها تكون بمثابة مفاجأة للكثيرين، وواحدة من أبرز المفاجآت التى حدثت مؤخرا كان بين 2 من أهم وأشهر نجوم هوليوود وهما روبرت دى نيرو وخواكين فينيكس فى كواليس فيلم "JOKER" الذى تم وصفه بالتجربة المرهقة والمثيرة فى عالم صناعة السينما، وحقق العمل ضجة كبيرة بمجرد طرحة العام الماضى وحصد عدد كبير من أهم الجوائز من أبرزها جائزة الأوسكار لخواكين فينيكس كأفضل ممثل، كما حصد الفيلم جائزة الأوسكار Best Achievement in Music Written for Motion Pictures (Original Score).

وأشارت عدد من المواقع الفنية أبرزها "سينما بلند" أن فى بداية الإعداد للعمل كان هناك مشادات واشتباكات قوية بين روبيرت دى نيرو وخواكين فونيكس وذلك بسبب بروفات قراءة العمل أو كما يقال عنها "بروفة الترابيزة" وهو أمر طبيعى ومهم قبل البدء فى أى عمل سينمائى أو تليفزيونى حيث يجتمع طاقم العمل لقراءة النص بأكمله، ويمكن أن يكون هذا جزءا مهما من تقديم العمل، لأنه يمنح فريق العمل شكل كامل للعمل.

فكان فينيكس معترض تماما على الفكرة بينما كان نجم هوليوود المخضرم روبيرت دى نيرو متمسك بفكرة البروفات، وهو بالتأكيد ما تسبب فى خلق صراع بين النجمين فى بداية إنتاج فيلم JOKER.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر