بشرى لـ«عين»: رحيل رجاء الجداوى خسارة إنسانية كبيرة

بشري بشري
 
على الكشوطى

قالت النجمة بشرى إن رحيل الفنانة القديرة رجاء الجداوى هو خسارة إنسانية كبيرة قبل أن تكون خسارة فنية.

وقالت بشرى لـ"عين" إن رجاء كان صدرها رحبا ولديها قدرة على استيعاب أى شخص وكان صاحبة واجب فى أى عزاء تجد الثلاثى رجاء وميرفت أمين ودلال عبد العزيز وكانوا دائما يجلسن إلى جانب بعضهن البعض.

وأشارت أن رجاء كانت تقول لها "كرسيكى" أهو ويكون هو رابع كرسى بجوارهم وكانت تقول "انا بحسك بنت جيلنا احنا واخلاقك اخلاق قديمة".

وأضافت بشرى أنها هاتفت رجاء قبل دخولها العناية بيوم واحد وأوضحت "قعدت تكلمنى وانا محرجة أطول عليها ومع ذلك هى قعدت توصينى أننا لازم ناخد بالنا الموضوع مش هزار وقعدت تدعى للدكاترة والتمريض وكانت شايلة هم تكلفة العلاج على الدولة وتقوللى الأعداد بتزيد وده حمل على البلد لازم الناس تبقى حريصة".

واستكملت بشرى "كانت مش عايزة تقفل التليفون وأنا سامعة صوت نفسها صعب وأقولها اسيبك ترتاحى وهى مصرة تكمل كلام وتدعى وكأنها كانت بتودعنى عشان دى كانت أخر مكالمة بينا".

وختمت بشرى حديثها "أكتر حاجة واجعانى أنها عمرها ما فوتت واجب عزاء لحد ويوم لما جت ساعتها الظروف منعتنا أننا نكون جنبها".

وكان جثمان الفنانة الرحلة رجاء الجداوى شيع أمس الأحد من مستشفى أبو خليفة للعزل الصحى بالإسماعيلية وتم دفنها بمقابر البساتين بحضور عدد من الفنانين وعلى رأسهم الدكتور أشرف زكى وإلهام شاهين وميرفت أمين ودلال عبد العزيز وفيفى عبده وبوسى شلبى ومفيدة شيحة وشيماء سيف وزوجها محمد كارتر ومحمد الشقنقيرى ومنير مكرم.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر