شقيق رشدى أباظة الذى لم ينل نفس شهرته.. تزوج فنانة وتسبب فى اعتزالها

فكرى أباظة فكرى أباظة
 
زينب عبداللاه

صاحب وجه شرقى قريب من وجوه كل المصريين، ويمتلك من الوسامة والموهبة ما كان يجعله بطلا سينمائيا وأحد جانات السينما، ولكنه لم يمتلك من الحظ ما يؤهله كى يحظى بنفس شهرة شقيقه الأكبر دنجوان الفن رشدى أباظة.

إنه الفنان فكرى أباظة الذى أخطأت ويكيبديا وعدد من المواقع فى تاريخ ميلاده وذكرت أنه اليوم الموافق 19 يوليو 1950، فى حين أكدت ابنته شيماء فكرى أباظة فى تصريحات لـ"عين" أنه ولد فى 25 نوفمبر.

فكرى أباظة هو الشقيق الأصغر للفنان رشدى أباظة من الأب حيث كانت والدة فكرة أباظة مصرية.

عشق فكرى أباظة الفن منذ طفولته حيث تاثر بشقيقه الأكبر والتحق بالمعهد العالى للفنون المسرحية، وبدأ حياته الفنية بالسينما فى السبعينيات، حيث شارك فى فيلم البنات لازم تتجوز عام 1973، مع شقيقه الفنان رشدى أباظة، ثم فيلم الحساب يا مدموزيل عام 1976، لتتوالى أعماله ما بين السينما والتلفزيون، ومنها أفلام: أيام السادات، سرى للغاية، الطيب والشرس والجميلة، ضاع العمر ياولدى، حائط البطولات، يوم الكرامة، الكلام فى الممنوع، الأقوياء، حتى لا يطير الدخان، وغيرها، ومسلسلات: منين اجيب ناس، قطار منتصف الليل، أميرة فى عابدين، أوراق مصرية، محمود المصري، إمام الدعاة، وغيرها.

ارتبط الفنان فكرى أباظة بقصة حب مع الفنانة الجميلة حياة قنديل نجمة السبعينات والتى قال عنها الكاتب الصحفى يوسف إدريس خلال هذه الفترة بأنها الحصان الجامح فى السينما المصرية، وكان المنتج يوسف رمسيس يؤمن بموهبتها وقدمها فى العديد من الأعمال وأطلق عليها سمراء السبعينات، حيث شاركت فى أفلام: "اذكرينى، سونيا والمجنون، امبراطورية ميم، وادى الذكريات، وغيرها.

وجمع فيلم وادى الذكريات بين قلبى فكرى أباظة وحياة قنديل حيث أنقذها من السقوط من فوق الحصان أثناء تصوير أحد مشاهد الفيلم ومن هنا بدأت قصة الحب بينهما وتزوجا عام 1976 وأنجبا ثلاثة أبناء هم شيماء وشاهندة ومحمد، وبعدها اعتزلت حياة قنديل عام 1981 وابتعدت عن الأضواء وتفرغت لحياتها الأسرية.

كان فكرى أباظة يحلم بتقديم قصة حياة شقيقه رشدى أباظة فى مسلسل تلفزيونى عكف على كتابته، وشرع فى جمع مقتنياته لوضعها فى متحف بدار الأوبرا المصرية ولكن لم يمهله القدر، حيث توفى فى 18 نوفمبر 2004 إثر أزمة قلبية حادة أصابته وهو يمارس رياضة التنس بنادى التوفيقية ورحل بشكل مفاجئ، دون أن ينل نفس شهرة شقيقه دنجوان الفن رشدى أباظة وهو ما فسرته ابنته شيماء فى لقاء تلفزيونى بأن السبب فى ذلك انشغال والدها لفترة بأعمال بيزنس خاص بعيدة عن الفن، رغم أنه كان يمتلك كل مقومات الشهرة والنجومية.

 
فكرى أباظة (1)
 

فكرى أباظة (2)
 

فكرى أباظة (3)
 

فكرى أباظة (4)
 

فكرى أباظة (5)

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر