الاستعانة بـ عارفة عبد الرسول بدلا من إنعام سالوسة فى «النمس والإنس»

إنعام سالوسة و عارفة عبد الرسول إنعام سالوسة و عارفة عبد الرسول
 
مروى جمال

انضمت الفنانة عارفة عبد الرسول لفيلم "النمس والإنس" للنجم محمد هنيدى، بعد اعتذار النجمة إنعام سالوسة، عن المشاركة فى العمل؛ بسبب خوفها من فيروس كورونا، وبدأت عارفة تصوير مشاهدها الأيام الماضية، والتى جمعت بينها وبين الفنان شريف الدسوقى ومحمد هنيدى داخل استوديو شريف عرفة بمدينة 6 أكتوبر.

ويجسد محمد هنيدى خلال الأحداث دور موظف حكومى فقير يتعرض لكثير من المصائب؛ بسبب مهنة والده ويجسده شريف دسوقى، والتى تكشفها أحداث المشاهد الأولى من الفيلم، ومع مرور الأحداث نجد هنيدى يقع فى غرام منة شلبى التى تشاركه فى بطولة العمل، حتى يتزوج منها.

وانتهى محمد هنيدى من تصوير عدد من المشاهد الخارجية فى مدينة 6 أكتوبر بإحدى الملاهى، ومشاهد أخرى بمنطقة وسط البلد، حيث استمر التصوير الخارجى حوالى أسبوع تقريبا، ثم عاد مرة أخرى للديكور الرئيسى باستوديو شريف عرفة.

فيلم "النمس والإنس" بطولة كل من: محمد هنيدى، منة شلبى، عمرو عبد الجليل، صابرين، بيومى فؤاد، محمود حافظ، محمد جمعة وعدد آخر من الفنانين، بالإضافة إلى عدد من ضيوف الشرف، والفيلم من تأليف كريم حسن بشير، وإخراج شريف عرفة.

وكانت النجمة الكبيرة إنعام سالوسة قد أكدت لـ"عين"، أن سبب اعتذارها عن فيلم "النمس والإنس" للنجم محمد هنيدى هو فيروس كورونا المستجد، موضحة أن سنها كبير، ولا تتحمل هذا المرض اللعين، وذلك رغم حبها لنجم كبير، مثل هنيدى، ومخرج عظيم وهو شريف عرفة، قائلة بخفة دمها المعهودة: "الكورونا قطعت عيشنا والحمد لله"، مؤكدة أنها لن تتعاقد على أى عمل طوال أزمة فيروس كورونا، وأنها ستظل فى المنزل ولا تخرج منه حتى ينتهى الفيروس.

وفى سياق آخر تستعد عارفة عبد الرسول بدء تصوير مشاهدها فى فيلم "كيرة والجن" مع النجمين أحمد عز وكريم عبد العزيز وهند صبرى حيث تظهر خلال الأحداث بشخصية جدة كريم عبد العزيز، وتتواجد خلال فترة الاحتلال البريطانى لمصر.

وكان آخر ظهور للفنانة عارفة عبد الرسول فى شهر رمضان الماضى، من خلال مسلسل "رجالة البيت"، من بطولة كل من: أكرم حسنى وأحمد فهمى وبيومى فؤاد، ودارت أحداثه فى حلقات منفصلة متصلة.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر