مصطفى شوقى: تشبيهى بـ محمد منير شرف وفخور بأغنيتى الوطنية «أبويا وصانى»

مصطفى شوقى مصطفى شوقى
 
سارة صلاح

أكد المطرب مصطفى شوقى، أنه لم ييأس أبدًا فى مشواره الفنى، لكنه أصيب بالإحباط، ولديه إصرار كبير على النجاح، كما كافح على مدار 20 سنة قبل طرح أغنية "ملطشة القلوب"، وقال: لما طرحت الأغنية فرحت لما خدت لايك واحد، وببقى سعيد جدًا لما 3 أشخاص يسمعوا أغنيتى.

وأضاف مصطفى شوقى، خلال لقائه مع الإعلامية بسمة وهبة فى برنامج "كل يوم" الذى يذاع على قناة on، أنه فخور بغنائه الأغنية الوطنية "أبويا وصانى"، وأن توقيت طرحها كان رائعًا للغاية، وكان اختيارها منذ البداية رائعا، وحققت نجاحًا كبيرًا.

وأشار إلى أن عددا كبيرا شبهه بالكينج محمد منير، وأنه التقى به مرة واحدة عند الفنان حميد الشاعرى فى عام 2007، وكان من المفترض أن يتعاونا فى أغنية وطنية، لكنها لم تتم فى نهاية المطاف، لافتا إلى أنه حضر هذا اللقاء منذ بدايته، وأنه إنسان جميل ومتواضع للغاية.

وقال: "أنا مصطفى شوقى بس، مش بحاول أكون محمد منير، وتشبيهى به شرف، لكن التشبيه مش فى الشكل بس، ولو حلقت شعرى مش هكون شبه محمد منير، لكن بيقولوا إنى من مدرسته ومدرسة أحمد منيب فى الغناء، وهى مدرسة خطيرة جدا ومحدش بيقرب منها".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر