الزعيم تنبأ بوفاته.. مجدى وهبة اليتيم الوسيم حاصرته الشائعات حيا وميتا

مجدى وهبة مجدى وهبة
 
زينب عبداللاه

فى مثل هذا اليوم الموافق 20 سبتمبر من عام 1944 وُلد الفنان الوسيم مجدى وهبة الذى كان أحد الوجوه المألوفة والمشهورة فى السينما خلال فترة الثمانينات، واشتُهر بأدوار الشر، والذى رحل مبكراً فى أوج شهرته وشبابه عام 1990 قبل سن 46 عاما وقبل أن يكمل مسيرته الفنية التى بدأها.

عانى الفنان مجدى وهبة الذى ولد فى محافظة بنى سويف من اليتم مبكرا، حيث توفى والده وهو فى عمر 40 يومًا، رفضت والدته الزواج من بعده، وتفرغت لتربية أبنائها، فارتبط بها ابنها مجدى ارتباطا شديدا طوال حياته.

وقال عنها فى أحد لقاءاته: "مقدرش أخرج من البيت إلا لما أبوس إيدها وأطلب منها تدعى لى، وأشعر براحة شديدة معها وأتمنى أشارك فى عمل فنى عن تضحيات الأم ولو بدون مقابل".

حصل مجدى وهبة على بكالوريوس المعهد العالى للفنون المسرحية عام 1967، وبعده حصل على ليسانس آداب قسم علم نفس.

بدأ مشواره الفنى عندما اكتشفه المخرج نور الدمرداش وقدمه فى مسلسل "البقية تأتى"، وتألق خلال فترة الثمانينات، وشارك فى العديد من الأعمال السينمائية والتليفزيونية مع كبار النجوم، وكان من أشهر أعماله السينمائية "ضربة شمس، حادث النصف متر، على بيه مظهر والأربعين حرامى، الوحل، حنفى الأبهة، عصر الحب، باب النصر، رجال لا يخافون الموت، أبناء وقتلة، بدور، ثرثرة فوق النيل"، وغيرها.

كما شارك "وهبة" فى عدد من المسلسلات التليفزيونية، منها: هند والدكتور نعمان، الورثة المحترمون، محمد رسول الله، الكعبة المشرفة، وغيرها، إضافة إلى عدد من الأعمال الإذاعية.

تزوج مجدى وهبة مرة واحدة من إحدى قريبات الملكة ناريمان ملكة مصر السابقة، وأنجب منها ابنته الوحيدة منال، وارتبط بعلاقة صداقة مع الفنان أحمد زكى ومحمود عبدالعزيز ونور الشريف.

وفى حياته اتُّهم مجدى وهبة فى قضية مخدرات وقالت ابنته فى تصريحات إعلامية إنها كانت قضية مدبرة من قيادة سياسية كبيرة، ولذلك تمت تبرئته منها.

توفى مجدى وهبة بشكل مفاجئ بإحدى القرى السياحية بالغردقة، إثر هبوط حاد بالقلب، وترددت بعد وفاته شائعات كثيرة تُرجع سبب الوفاة إلى تعاطى جرعة زائدة من المواد المخدرة، فى حين أن شقيقته فريدة وهبة أكدت فى تصريحات إعلامية أنه كان يعانى من مرض بالقلب، ولكنه أخفى مرضه عن أسرته حتى رحل به.

وأكدت ابنته منال أن جدها لوالدها كان دكتور أمراض صدرية، وتوفى بعمر الخامسة والثلاثين، وكان الفنان مجدى وهبة يقول لهم: "أنا هموت صغير زى أبويا".

وقبل وفاته اشترى مجدى وهبة سيارة نقل موتى، لخدمة الحى الذى يسكن فيه، ولكنه كان أول من نقل بهذه السيارة إلى مثواه الأخير، وكان فيلم حنفى الأبهة آخر فيلم جمع مجدى وهبة بالزعيم عادل إمام، وكان آخر ما قاله له الزعيم فى حواره معه بالفيلم "أنت ميت ميت يا خيرى"، وبعدها بأشهر قليلة توفى مجدى وهبة.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر