احتفاء بمحمود ياسين.. إعادة إنتاج «أهلا يا بكوات» بعد 30 عاما

أهلا يا بكوات أهلا يا بكوات
 
جمال عبد الناصر

يجتمع النجمان الكبيران حسين فهمى وعزت العلايلى من جديد على خشبة المسرح القومى لإعادة تقديم العرض المسرحى "أهلا يا بكوات" الذى عرض لأول مرة فى عهد النجم الكبير الراحل محمود ياسين حينما تولى إدارة المسرح القومى عام 1989 ثم أعيد عرضها إنتاجها وعرضها مرة ثانية عام 2006 كما عرضت أيضا فى مبادرة وزارة الثقافة على قناتها الرسمية ويوجد نسخة من العرض على يوتيوب.

كشف الفنان إيهاب فهمى مدير المسرح القومى أن السبب الرئيسى لإعادة إنتاج المسرحية حاليا هو احتفال المسرح القومى بـ100 سنة مسرح ولذلك ستتم إعادة بعض الاعمال التى حققت نجاحا كبيرا، كما أن هناك سببا آخر وهو الاحتفاء بالفنان محمود ياسين الذى أنتج هذه المسرحية لأول مرة وسوف يقام تأبين خاص به على المسرح القومى قريبا.

أهلا يا بكوات
 

مسرحية "أهلا يا بكوات" ترجعنا قرنين من الزمان من خلال بطليها اللذين يفكران فى تنبيه الناس إلى المستقبل، ولكنهما يختلفان؛ فأحدهما يتكيف مع الماضى ويجنى من ذلك المال والنفوذ لدى مراد بك (الوالى)، أما الآخر فيمضى فى محاولاته رغم دخوله السجن، والمسرحية لا تتوقف عند هذا الحد فمصير الإثنين يلتقى فى النهاية، وقد حققت نجاحًا عند عرضها وهى من بطولة الفنان حسين فهمى (برهان) والفنان عزت العلايلى (محمود).

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر