هاجر الشرنوبى: كنت جعانة تمثيل و2017 وش السعد عليا

هاجر الشرنوبي هاجر الشرنوبي
محمد على

شاركت هاجر الشرنوبي في 6 مسلسلات هذا العام منها " كفر دلهاب"، "كلبش"، "الحلال"، "الحصان الأسود" التى تم عرضها في شهر رمضان الماضي، وتنتظر الأن عرض أعمالها الفنية الأخري وهما مسلسلي "افراح ابليس 2"، "سرايا حمدين".

وقالت هاجر الشرنوبي لـ"عين" إنها تتمنى أن يكون كل عام مثل 2017 قائلة "وشه حلو"، مضيفة أنها سعيدة بعرض أربعة مسلسلات لها في موسم دراما رمضان العام الماضي، هذا إلى جانب مسلسلي "سرايا حمدين، أفراح إبليس 2" المقرر عرضهما خلال الفترة المقبلة.

وأضافت هاجر: "السبب وراء موافقتي على المشاركة في كل هذه الأعمال هو أنني كنت متعطشة للتمثيل بعد فترة غياب دامت لسنوات، أي تستطيع أن تقول أنني كنت جعانة تمثيل، فأول ما عدت له قررت أن أعمل بنصيحة المخرج أحمد خالد موسي، وهي أن أعمل كثيراً لأحقق لنفسي الانتشار، وأعود مرة أخرى لطبيعتي في التمثيل أمام الكاميرا، وبالفعل كان هناك فرق بين التصوير في الأيام الأولى والأيام الأخرى في عمر التجارب التي شاركت فيها، فأنا تطورت كثيرا في الأداء وكسرت الحاجز الذي كان بيني وبين الكاميرا بشهادة الجميع".

وأكملت: "شخصية فله في مسلسل "كفر دلهاب" من أكثر الشخصيات التي حققت النجاح لي هذا العام، خاصة أنها كانت لغز المسلسل الذي قلبت موازينه من الحلقة الحادية والعشرين بعدما اكتشفت أنها حيل الطبيب وليست لعنة الجن والعفاريت، وبصراحة هو النجاح الذي لم أتوقعه للشخصية فقد فاق توقعاتي، ولم أكن أتخيله، فقد علقت في أذهان الجمهور بشكل كبير، والبروفايلات الخاصة بالشباب على مواقع التواصل الاجتماعي فيس بوك كانت صورة العفريتة فله، واستضاف في ألعاب الرعب أصبحت شخصية فلة موجودة، فالجمهور أصبح يعرفني بهذه الشخصية وشخصية انتصار في مسلسل الحصان الأسود.

وبخصوص مشاركتها  في مسلسل "سرايا حمدين" قالت: "اخترت الكوميديا من خلال هذه التجربة لأنني اتخطفت وبكيت في مسلسل كلبش، وظهرت مرعبة في مسلسل "كفر دلهاب"، فكنت محتاجة للكوميديا لي وللجمهور الذي تابعني في أدوار مختلفة، ولذلك وافقت على سرايا حمدين وأغلب مشاهدي مع سامح حسين والشخصية تشبه شخصية سعاد حسني في فيلم "خلي بالك من زوزو".

وأخيرا قالت هاجر: انتهيت من تصوير مشاهدي في مسلسل أفراح إبليس الذي ما زالت تكتب حلقاته ولا أعلم إذا كانت لي مشاهد بطريقة الفلاش باك أم لا، وأظهر كضيفة شرف بشخصية الفتاة الصعيدية نادية التي تُقتل وتدور من هنا لأحداث. 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر