الكاتبة نجلاء الحدينى تروى قصة تمصيرها لمسلسل «كأنه إمبارح» لـ رانيا يوسف

الكاتبة نجلاء الحدينى الكاتبة نجلاء الحدينى
 
عماد صفوت

قالت الكاتبة نجلاء الحدينى لـ"عين"، إنها سعيدة للغاية بردود الأفعال على مسلسلها "كأنه إمبارح"، والذى يُعرض حاليا على قنوات osn المشفرة، بطولة رانيا يوسف وأحمد وفيق وأحمد خليل، موضحة أنه العمل يحمل الكثير من المعانى الإنسانية التى نفتقدها حاليا، مشيرة إلى أنها استمرت فى كتابة السيناريو لمدة 6 أشهر على أقصى تقدير.

نجلاء الحدينى 1
نجلاء الحدينى 1

وتابعت الحدينى: فى البداية قامت شركة بى لينك المنتجة للعمل بالحصول على حقوق شراء الفورمات الأصلية من المسلسل الإسبانى "البحث عن لوكس"، وقررت تمصيره، وبالفعل قمنا بعقد جلسات عمل كثيرة، للاستقرار على الشكل المبدئى للعمل وترجمة النص الأصلى، خاصة أنه يتضمن أحداثا كثيرة، وبدأنا كتابة المعالجة الدرامية الأولى، ثم بعد ذلك الحلقات الأولى، موضحة أنها أضافت شخصيات وتفاصيل كثيرة على الأحداث، فضلا عن فصل بعض الحواديت من الحكاية الأصلية، لعدم تماشيها مع عادات وتقاليد المجتمع المصرى، إضافة لتطوير الدراما الأصلية لتتزامن مع الجمهور المصرى، لافتة إلى أن المسلسل الإسبانى كان يشوبه عدم واقعية المنطق، والدليل أن هناك أحداثا فقدها النص الأصلى وترتيبات "نسيوها"، وهو ما أعطى خللا بسيطا فى الأحداث، وعند إعادة صياغتها، أصبحت فى مكانها الطبيعى، وهو الأمر الذى سيكتشفه الجمهورأثناء متابعة الحلقات.

نجلاء
نجلاء

وأشارت الحدينى إلى العمل الأصلى تدور قصته حول عائلة مكونة من 4 أفراد (أب وأم وابن وابنة)، وتذهب لرحلة شاطئية، وفى غموض وإثارة تفقد العائلة الولد الذى يبلغ 4 سنوات، وتبدأ رحلة البحث عن ابنهما، وتتوالى الأحداث، لافتة إلى أن العمل يتضمن معتقدات إنسانية وعلاقات متعددة.

مسلسل "كأنه إمبارح" ينتمى لنوعية مسلسلات الـ45 حلقة، ويُعرض حاليا على قناة OSN المشفرة، بطولة رانيا يوسف، وأحمد وفيق، إسلام جمال، محمد الشرنوبى، محسن منصور، أحمد خليل، ومحمد سليمان، وخالد أنور، وديانا هشام، ومحمد أبو الوفا، ومى الغيطى، وكارولين خليل، ومحمد الشرنوبى، وأسماء جلال، والعمل من تأليف ورشة سرد، تحت إشراف الكاتبة مريم ناعوم ونجلاء الحدينى، وإنتاج شركة بى لينك محمد مشيش، وإخراج أكرم فريد وحاتم على.

كأنه امبارح
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر