«المغنى حياة الروح».. كيف تؤثر الموسيقى الكلاسيكية على أجسادنا؟

موسيقى موسيقى
إسراء سرحان

تعد "الموسيقى الكلاسيكية" من أروع وأعظم نعم الله علينا، فعندما تنتابك حالة من التوتر والقلق، قم بتجربة اللجوء إليها، وسجل تجربتك معها، وذلك ليس مجرد رأى حول روعة الموسيقى أو دورها فى حياتنا، حيث أوضحت بعض الدراسات التى أجريت حول العالم بأكمله، أن لها فوائد عظيمة على الإنسان.

تقلل من مستويات التوتر

إذا انتابتك حالة من القلق والتوتر، قم باللجوء إلى الموسيقى الكلاسيكية، حيث وجدت دراسة أن استماع النساء إلى الموسيقى فى فتره الحمل ساعدهم فى أن يصبحوا أكثر هدوءًا واسترخاء من الذين لا يسمعون نوعية أخرى من الموسيقى.

تقوية الذاكرة

وفقًا للعديد من الدراسات، التى أجريت على بعض الأشخاص حول سماع موسيقى "موزارت" الكلاسيكية، حدث حالة من زيادة نشاط الموجة الدماغية المرتبطة بالذاكرة، لذلك كان اتفق عدد من العلماء أنه أثناء مذاكرتك أو حفظ درس طويل، عليك ملازمتها بسماع الموسيقى الكلاسيكية وسوف تلاحظ الفرق.

تقلل من ارتفاع ضغط الدم

أجرت جامعة اكسفورد دراسة على مجموع من الطلاب، لإثبات أن الموسيقى الكلاسيكية، تحمى من الإصابة بارتفاع ضغط الدم، وتم من خلالها المقارنة بين أنواع مختلفة من الموسيقى مثل الراب والبوب، ونجحت الموسيقى الكلاسيكية فى خفض ضغط الدم، بينما تسببت موسيقى الراب والبوب فى رفع ضغط الدم.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر