الحلقة 28 من أيوب.. مصطفى شعبان يتخلص من أعدائه الثلاثة بضربة واحدة

ايوب ايوب
 
محمد زكريا

شهدت الحلقة 28 من مسلسل "أيوب" للنجم مصطفى شعبان، تخلص أيوب من أعدائه الثلاثة المحامى "منصور"- دياب، وشقيقته "سماح"-أيتن عامر، وطليقته "رغدة"-ميرهان حسين بضربة واحد واستطاع إدخالهم السجن جميعاً، ليكمل بذلك عملية الانتقام التى بدأها منذ خروجه من السجن بعد تخطيط وترتيبات كبيرة.

وذهب أيوب إلى منزل منصور حسب اتفاقهم، ووصلت الشرطة مباشرة بعد ذلك حيث ابغلهم ايوب بما حدث، حيث تظاهر أيوب أمام منصور أنه وافق على دفع 11 مليون جنيه وبالفعل جهز حقيبتين كبار وذهب بهما إلى منزل منصور وتحدثا عن قيام الأخير بتزوير عقد منزل أيوب، وتزوير شهادة ميلاد الطفل احمد وكتابته باسم حسن الوحش- محمد لطفى رغم انه ابن ايوب لتدخل الشرطة وتقبض على منصور.

ويشرح أيوب عن الطريقة التى جعلها يثبت كل التهم على منصور بعد خطف ابنه واستعانته بالشرطة وأنه هو من كان يراقب منصور ويعرف كل تحركاته وأصبح معه دلائل صوته مسجلة عليه، اما المفاجأة أن ايوب قام بتسجيل النقاش الذى دار بين منصور وسماح فى وجوده داخل مركز التجميل، حيث اعترفا الثنائى لبعضهما انهما زورا عقد شقة ايوب وباعاها وأصبحت سماح متورطة فى القضية وقبض عليها هى الأخرى.

وبعدما استرجع ايوب ابنه أحمد، والذى اختطف من قبل "منصور، وذهب به الى طليقته وام ابنه رغدة وطلبت منه السماح وتركها كل اموالها التى حصلت عليها من حسن الوحش وبدء حياتهما سوياً من جديد ولكنها تفاجىء بوصول الشرطة للقبض عليها بتهمة المشاركة فى التزوير ونسب طفل لأب غير ابيه الحقيقى وسط انهيارها فى البكاء.

تستغيث سماح ياسر الحبشى لاخراجها من السجن ولكنه يؤكد ان التسجيلات تورطها وتصعب من موقفها تماماً ويهددها بألا تنطق باسمه فى التحقيقات وابلغها انه صورها وهى معه بغرفة النوم مثلما فعلت هى الاخرى معه فى بتصويره داخل الحمام، ولكن تستطيع سماح الهرب والذهاب الى فيلتها ولكنها تفاجىء بسرقة كل أموالها عن طريق ياسر.

مسلسل "أيوب" بطولة مصطفى شعبان، محمد لطفى، أيتن عامر، دياب، هنا الزاهد، ميرهان حسين، محمد على رزق، ذكى فطين عبد الوهاب، سلوى عثمان، حسنى شتا، مايا فارس، ليال عبد الخالق، أحمد حبشى،  وهو من تأليف محمد سيد بشير، وإنتاج تامر مرسى، وإخراج أحمد صالح.

 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر