قصة عشق فنية.. رسام تايلاندى يصمم معبدا فريدا من أمواله الخاصة

المعبد الأبيض فى تايلاند المعبد الأبيض فى تايلاند
 
أمنية فايد

تأخذ الأشياء الفريدة والنادرة من نوعها مكانه مميزة من حياتنا، وتجد إقبالا عالميا عليها، من بين هذه الأشياء الفريدة من نوعها هو المعبد الأبيض فى تايلاند والمعروف باسم "وات رونج خون". 

أراد مصمم هذا المعبد عمل أجمل معبد فى العالم يبقى عالق فى أذهان الجميع مدى الحياة، يأخذك موقع "بورد باندا" جولة داخله، عندما تسير داخله تشعر بانطباع لا يمحيه الزمان، ببساطة لا يوجد مكان آخر على الأرض مثل "وات رونج خون".

1
 

2
 

3
 

عندما تقف أمام المعبد لأول مرة فإنك تواجه مجموعة من الأيادى التى تطلب الرحمة وفقا للديانة البوذية، ولكنك عندما تستطيع عبور الجسر تستقبلك طاقات النور التى توصل بك إلى الجنة، ولا يوجد طريق عودة للخلف من هذه النقطة فالطريق يتجه للأمام فقط، فإن الحراس العاملين فى المعبد يصرخون عليك إذا حاولت العودة إلى الوراء، وتشير رموز عبور الجسر من الحجيم إلى الجنة إلى المسار البوذى للتنوير.

4
 

5
 
6
 

يمتلئ المعبد بالمراجع الثقافية الحديثة المتداخلة مع الصور البوذية التقليدية، فالجدران قطعة فنية من تلقاء نفسها، أسس المعبد Chalermchai Kositpipat من ماله الخاص، وقد تخرج الفنان من مدرسة الفنون التايلاندية التقليدية فى حين أن أعماله المبكرة تشمل المعابد واللوحات الجدراية على الطراز البوذى التايلاندى، يعتبر البعض أن لوحاته على المعابد مثيرة للجدل لأنه يمزج بين الرموز الثقافية الحديثة والفن التايلاندى التقليدى، عاش Chalermchai Kositpipat فى سريلانكا ولندن وأقام معارض لأعماله الفنية فى كل أوروبا وآسيا، ثم عاد إلى وطنه لبناء هذا المعبد.

أنفق Chalermchai أكثر من مليون دلوار من ماله الخاص على ترميم المعبد وفى 2014 لسوء الحظ أضر زلزال فى شيانج ماى المعبد ولكن الأضرار كانت ليست بكثيرة واستمر الفنان فى إعادة إعمار المعبد.

7
 
8
 

9
 

10

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر