فى عيد ميلاده.. خالد جلال العلامة المضيئة فى المسرح

خالد جلال خالد جلال
 
عماد صفوت

يحتفل اليوم السبت المخرج الكبير خالد جلال بعيد ميلاده، حيث يعد واحدًا من أهم مخرجى المسرح فى مصر، بل أصبح اسمه علامة مضيئة فى مجال المسرح والإخراج، ليس فقط فى صناعة عمل فنى جيد، ولكنه أصبح مدرسة يتخرج منها كبار النجوم، ويسعى ألاف الشباب اللاحق بمركز الابداع الفنى الذى كان يتولى رئاسته.

ولعل أبرز الفنانين الذين خرجوا من عباءة خالد جلال من خلال مركز الإبداع هم محمد فراج وسامح حسين وبيومى فواد وعلى ربيع ومحمد ثروت ومحمد على رزق، وأمانى كمال، إضافة إلى عدد آخر من الفنانين، وأصبح المنتجون وصناع الأعمال ينتظرون عرض مسرحياته التى تقدم على مركز الإبداع مشروع تخرج للطلاب ليتعاقدوا مع الطلاب الجدد الذين يتقدمون بالآلاف إلى الاختبارات.

11201719125236

بدأ حياته الفنية من خلال مسرح الجامعة بكلية التجارة بجامعة القاهرة، أنشأ فرقة مسرحية أطلق عليها فرقة لقاء المسرحية وقدم من خلال عروض كثيرة بعضها من تأليفه، حصل على العديد من الجوائز كمؤلف ومخرج ثم قرر صقل الهواية بدراسة الأكاديمية فى المعهد العالى للفنون المسرحية وحصل على منحة فى الإخراج المسرحى وسافر إلى روما للدراسة ومطالعة التجارب الفنية فى الغرب، وعندما قرر العودة إلى مصر كان قرر الوزير فاروق حسنى تعيينه مديرا لمسرح الشباب أثرا فى تغير الأوضاع بالمسرح وكان عمره وقتها 28 سنة واعتبر أصغر مدير فرقة فى هذا الوقت ثم تولى مركز الإبداع الفنى فى عام2002 ثم رئاسة مسرح الغد ثم البيت الفنى للفنون الشعبية والاستعراضية، وأخيرا الإشراف على مركز الإبداع. وهو حاليا يشغل رئيس قطاع الإنتاج الثقافى بوزارة الثقافة المصرية منذ أكتوبر 2015.

خالد جلال قام بتأليف عدد من الأفلام ومنها "الآنسة مامي، برتيتا، مقلب حرامية، تمن دستة أشرار"، أما على صعيد الإخراج فقام بإخراج مسرحيات "SMs، قهوة سادة، مرسى عاوز كرسي، لما بابا ينام، الإسكافى ملكاً".

وأخيرا حصل على وسام الدولة من الرئيس عبد الفتاح السيسى عقب عرض مسرحيته الأخيرة "سلم نفسك" كذلك شاهدها ولى عهد السعودية، وشارك فى بطولتها العديد من الوجوه الشابة الجديدة.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر