مكسور يا إيقاع.. مريم صالح والإخفاء يرفعون اسم مصر فى جوائز الموسيقى الأفريقية

الإخفاء الإخفاء
 
مصطفى فاروق

رفعت المطربة مريم صالح بمشاركة الموسيقى موريس لوقا والموسيقى تامر أبو غزالة اسم مصر على قمة جوائز الموسيقى الأفريقية، بعد حصول مشروعهم الموسيقى المشترك "الإخفاء" على جائزة أفضل فرقة أفريقية ضمن تصنيفات جوائز "الأفريما" لعام 2018، خلال حفل الختام الرسمى الذى احتضنته مدينة باكرا فى غانا.

51693-19498
 
 وتم إدراج اسم الإخفاء فى أكثر من تصنيف ضمن ترشحات جوائز الموسيقى الأفريقية "أفريما" لهذا العام، منها أفضل أغنية وأفضل فنانة فى شمال أفريقيا عن أغينة "إيقاع مكسور" بجانب أفضل "مشروع " أو "فرقة روك أفريقية"، وتعد "الأفريكان ميوزيك أووردز" أو"Afrima"  أعرق وأهم الجوائز الموسيقية على مستوى القارة السمراء، حيث تختار تصنيفات أفضل مطرب ومطربة وأفضل أغنية ودى جى وعمل فنى موسيقى كل عام على مستويات أفريقيا "شمالًا" و"غربًا" و"جنوبًا"، وتمنح كل عام أكثر من 33 جائزة موسيقية فى عدة تصنيفات.
 
67630-67630-524201803011149104910

وتعد فرقة الإخفاء أجدد التجارب الغنائية فى الساحة الموسيقية العربية وأسرعها انتشارًا فى وقت قياسى، وتجمع خبرة ثلاثة من أبرز أيقونات الإندى ميوزيك العربى فى مشروع غنائى واحد، الموسيقى والمنتج الفلسطينى أبو غزالة مع الموسيقى ونجم المزيكا الإلكترونية لوقا مع قوة الأداء الغنائى للنجمة المصرى مريم صالح، وأطل الثلاثى العام الماضى بنتاج تعاونهم الموسيقى عبر ألبوم "الإخفاء"، الذى نال نصيب الأسد من أصداء النجاح الجماهيرى عبر أشهر أغانيه "تسكر تبكى زى العيل" و"إيقاع مكسور".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر