صور.. أغرب 10 عقوبات فى ملاعب كرة القدم

الزمالك الزمالك
 
لبنى عبد الله

رغم أن كرة القدم مجرد لعبة رياضية تنتهى بصافرة حكم الملعب، إلا أن ما يحدث خارج الملعب بعد المباراة قد يكون أكثر إثارة، فالخاسر أو المخطئ ينال عقوبات قاسية، وقد تكون غريبة أو غير متوقعة، فمنذ أيام قليلة منع مسئولو الزمالك لاعبى الفريق الأول لكرة القدم بالنادى الأبيض من دخول مقر النادى بالسيارات الخاصة بهم، كما هو معتاد، عقابًا على توديع الفريق الأبيض للبطولة العربية للأندية "كأس زايد للأندية الأبطال"، بعد الخسارة من الاتحاد السكندرى بركلات الترجيح بنتيجة 4 / 3 فى دور الـ16 بالبطولة.

تم منع أحمد فتوح أثناء دخوله من بوابة النادى بسيارته وعاد مرة ثانية لترك سيارته بعد إخطاره بالقرار، وكذلك باقى اللاعبين الذى علم بعضهم بالقرار قبل توجههم إلى النادى ليتركوا سياراتهم خارج النادى الأبيض.

وكشف مصدر بفريق الزمالك أن تلك ليست المرة الأولى التى يطبق فيها هذا العقاب، حيث تم تطبيقه من قبل عندما تعرض الفريق الأبيض للخسارة من نجوم إف سى بالدورى الممتاز.

وفى قاموس العقوبات الغريبة فى ملاعب الكرة تبدو عقوبة لاعبى الزمالك خفيفة للغاية ونستعرض أشهر العقوبات المثيرة فى السطور التالية ..

1_ استقلال القطار بدلاً من الطائرة والتدريب فى الجراج
مورينيو فى القطار
مورينيو فى القطار

ثلاث هزائم متتالية لفريق مانشستر يونايتد الإنجليزى أشعلت غضب المدرب البرتغالى جوزيه مورينيو، وجعلته يتخذ قرارًا بمعاقبة لاعبيه خلال رحلة عودتهم بعد مواجهة فينورد إلى مانشستر بمنعهم من ركوب الطائرة الخاصة التى كانت ستقلهم إلى مقر إقامتهم، واجبارهم على ركوب القطار، لم يكتف بذلك، بل عاقب لاعبى الشياطين الحمر بالتدريب فى "جراج" سيارات، قبل مباراتهم فى كأس رابطة الأندية المحترفة ضد نورثامبتون تاون.

2_ الحرمان من العودة للمنزل

لم يجد سينيسا ميهايلوفيتش، المدير الفنى السابق لفريق ميلان الإيطالي، طريقة لمعاقبة لاعبيه أفضل من منعهم من العودة إلى منازلهم وإبعادهم عن الناس، عبر إعداد معسكر مغلق لمدة 7 أيام، بعد الهزيمة التى تعرض لها ميلان أمام أتلانتا، بهدفين مقابل هدف واحد

3_ ارتداء  الملابس النسائية

ارتداء الملابس النسائية
ارتداء الملابس النسائية

الدورى الاسكتلندى شهد أغرب عقوبات اللاعبين، حيث أجبر مدرب نادى بارتيك ثيسل اللعب جارى فرايزر، على ارتداء زى نسائى وردى خلال تدريبات الفريق، كنوع من العقاب، بسبب كسله فى التدريبات وتراجع مستواه.

4_ التبرع للنادى

فرض ثورستن فينك، المدير الفنى لفريق هامبورج الألمانى، غرامات مالية على لاعبيه فى حال تلقيهم أهدافًا من ركلات ثابتة، لوضع حد للظاهرة التى لاحقت الفريق فى موسم 2012/2013. وتذهب هذه الأموال إلى صندوق النادى، ويمكن للاعبين استرجاع تلك النقود مرة أخرى، فى حال تسجيلهم هدفاً فى المباراة التالية.

5_ارتداء عضلات

رداء العضلات
رداء العضلات

واضطر جاك كارول مدافع باتريك ثيسل الاسكتلندى، لخوض تدريبات الفريق برداء عضلات غريب، وذلك بعدما اختاره المدرب كأسوأ لاعب فى الفريق.

6_ عشاء من أمعاء الأغنام

وكان رئيس نادى أف سى ويمبلدون يعاقب اللاعبين حال الخسارة بأكثر من خمسة أهداف بتناول عشاء يتكون من أمعاء الأغنام وأطباق مقززة تزعج اللاعبين، وحالة الخسارة بهدف أو هدفين يقود الفريق إلى دار الأوبرا.

7_ العودة للبلاد برًا

 بعد أن قدم المنتخب السعودى أداءً هزيلا فى بطولة كأس الخليج 21 بالبحرين، وتعرض للهزيمة من منتخب الكويت بهدف دون رد ما تسبب فى مغادرته للبطولة، وبناء على ذلك، قررت إدارة بعثة الفريق أن يعود اللاعبين إلى المملكة العربية السعودية براً بدلاً من استخدام الخطوط الجوية.

8_ القتل بـ12 طلقة رصاص

واحدة من أشهر الحوادث فى عالم كرة القدم، ففى مونديال 1994 بالولايات المتحدة الأمريكية، خرج المنتخب الكولومبى مهزوم بهدفين مقابل هدف أمام المنتخب الأمريكي، بعدما أخطاً اللاعب "أندرياس أسكوبار" وأحرز هدفًا فى مرماه دون قصد، بعدها بعدة أيام، نشبت مشادة كلامية بين مواطن كولومبى وبين اللاعب فى أحد المطاعم، بدأ الأمر بالسخرية من "أندرياس" بسبب الهدف الذى سجله فى مرماه، وانتهى بإطلاق 12 رصاصة على اللاعب ليسقط قتيلا على الفور.

9_رد قيمة الراتب الشهرى

فشل المنتخب المصرى فى التأهل لنهائيات بطولة كأس العالم فى فرنسا 1988، وفى ذلك الوقت، كان يتولى تدريب المنتخب كلاً من لاعب الأهلى السابق "محمود الخطيب" والمدرب الزملكاوى "فاروق جعفر"، ورأى الخطيب أن الجهاز الفنى للفريق فشل فى أداء المهمة التى طلبت منه، ولذلك لم يتردد لوهلة فيرد مبلغ 86 ألف جنيه مصرى لاتحاد الكرة المرى وهو ما تقاضاه خلال فترة 6 أشهر، وتقديم استقالته من منصبه على الفور.

10_ الشطب

فى بطولة كأس العالم 1958 بالسويد، خرج المنتخب الأرجنتينى بفضيحة مدوية عندما تلقى مرماه 6 أهداف فى مباراة تشيكوسلوفاكيا لتنتهى المباراة بنتيجة 6/1، وبسبب الغضب العارم الذى اجتاح الجماهير الأرجنتينية ومهاجمتها لمقر الاتحاد الأرجنتينى بمدينة "بيونس أيرس"، قرر اتحاد الكرة فرض عقوبة قاسية على لاعبيه هى شطب 10 لاعبين من سجلات كرة القدم وعدم ممارستهم للعبة نهائياً طيلة حياتهم بسبب التهاون والتراخى فى أداء الواجب الوطنى.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر