بعد اعتذار كيفن هارت.. تعرف على تاريخ جائزة الأوسكار مع المثلية الجنسية

كيفن هارت كيفن هارت
 
على الكشوطى

لسنوات طويلة ظلت إدارة جائزة الأوسكار مناصرة للمثلية الجنسية والمثليين سواء فى اختيارها لمقدمى الحفلات الخاصة بها أو الجوائز، التى تمنحها لأدوار المثلية الجنسية فى السينما، فلا يستطيع أحد أن ينسى الممثل نيل باتريك هاريس المعروف عنه أنه مثلى الجنس، والذى ظهر أثناء تقديمه حفل الأوسكار وهو يرتدى "بوكسر" فقط كنوع من الدعابة للجمهور، وهو التصرف الذى من المؤكد تعلمه جيدا الإدارة وتوافق عليه، خاصة أن مقدم الحفل يجرى العديد من البروفات على طريقة تقديم الحفل وهو بالطبع الأمر الذى دفع كيفن هارت المعروف عنه أنه مناهض للمثليين للاعتذار عن تقديم الحفل بعدما وضعته إدارة الأوسكار فى حرج، عندما طلبت منه أن يعتذر للمثليين أو سيتم استبداله بمقدم آخر للحفل.

العديد من الأدوار والأفلام التى توجت بالأوسكار كان تتناول المثلية الجنسية أو أدى صاحبها دور مثلى الجنس ومنهم النجمة هيلارى سوانك بطلة فيلم Boys Don’t Cry وهو العمل الذى طرح فى السينمات عام 1999 ونالت هيلارى سوانك عن دورها بالفيلم على جائزة أوسكار أفضل ممثلة والنجمة نيكول كيدمان والتى قدمت فيلم The Hours من بطولة ميريل ستريب وجوليان مور ونيكول كيدمان وتم طرحه عام 2003 ونالت نيكول كيدمان عن دورها جائزة أوسكار أفضل ممثلة.

أما النجمة تشارلز ثيرون فقدمت فيلم Monster وهو عن قصة حقيقة لسيدة تدعى أيلين وورنوس، اتهمت بقتل ستة رجال التقتهم وتعد أول امرأة مثلية ترتكب سلسلة من جرائم القتل فى الولايات المتحدة الأمريكية ونالت عنه تشارلز ثيرون جائزة وأوسكار أفضل ممثلة.

فيما نالت النجمة ناتالى بورتمان جائزة أوسكار أفضل ممثلة عن دورها فى فيلمBlack Swan حيث جسدت شخصية نينا وهى راقصة باليه تعمل فى إحدى فرق الباليه فى نيويورك تحلم بأداء دور البجعة السوداء فى عرض بحيرة البجع، وتظهر ناتالى فى مشهد سحاق ومن إخراج دارين أرنوفسكى، وتأليف مارك هيمان.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر