المدرب الجديد والصفقات وعودة المصابين يعيدون الأهلى للمنافسة على الألقاب

مؤمن زكريا و جيرالدو ومارتن لازارتى مؤمن زكريا و جيرالدو ومارتن لازارتى
 
فتحى الشافعى

تنتظر جماهير الكرة الأهلاوية بفارغ الصبر يناير 2019، لأنها تعول على هذا الشهر كثيراً فى إعادة الأوضاع الكروية إلى نصابها الصحيح، بعدما عانى المارد الأحمر من تراجع المستوى والنتائج.

وترى جماهير الأهلى أن تدعيم الفريق بصفقات قوية فى يناير المقبل، بعد التعاقد مع المدرب الأورجويانى لازاراتى سيكون بمثابة "العملية الشاملة" لتصحيح مسار المارد الأحمر، خاصة أن العروض والنتائج لا تلقى إعجاب ولا تقدير الجماهير الحمراء، حتى بعد الفوز على جيما الإثيوبى بثنائية نظيفة فى ذهاب دور الـ32 لبطولة دورى أبطال أفريقيا، لذا نستعرض فى التقرير التالى "العملية الشاملة فى الأهلى يناير 2019" لتحسين أحوال الفريق كرويًا وإلى التفاصيل:

التعاقد مع المدرب الأورجويانى

أخيرًا حسم الأهلى مسألة المدرب بعدما تفاوض مع عدة مدربين خلال الفترة الماضية، قبل أن يحسم الجدل ويتفق مع الأورجويانى مارتن لازارتى، وهو المدرب الذى تعول عليه جماهير القلعة الحمراء لقيادة الفريق لتحقيق نجاحات من خلال انتصارات متتالية بجانب العروض القوية، وهذا لا يُقلل من كفاءة محمد يوسف، المدير الفنى الحالى، الذى تولّى المسئولية بشكل مؤقت ونجح فى تحقيق نتائج جيدة عقب رحيل كارتيرون، حيث فاز الفريق فى 3 مباريات فى عهده وخسر مباراة وحيدة.

صفقات سوبر

يواصل مسئولو الأهلى رحلة تدعيم الفريق بصفقات قوية، بعدما تم الإعلان عن أربع صفقات رسمية حتى الآن، وهى محمد محمود من دجلة، ومحمود وحيد من المقاصة، والفلسطينى محمود السلمى، والأنجولى جيرالدو.

ويحاول الأهلى حاليًا ضم عدة لاعبين مُميزين، ويتفاوض مع كل من رمضان صبحى لاعب هيدرسيلفد الإنجليزى، ومحمود مرعى مدافع دجلة، وحسين الشحات لاعب العين الإماراتى، وغيرهم، حيث يرى الكثير من الخبراء أن الأهلى يحتاج ما يقرب من خمس صفقات سوبر، وإذا كان النادى قد ضم محمود وحيد ومحمد محمود والسلمى وجيرالدو فإن الفريق مازال بحاجة لثلاث صفقات قوية على أقل تقدير.

تدعيم القائمة الأفريقية

سيكون بإمكان الأهلى إضافة سبعة لاعبين فى القائمة الأفريقية، التى تم إرسالها للاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف" قبل انطلاق منافسات دور الـ32، ويتطلع المارد الأحمر لتدعيم القائمة الأفريقية من خلال إضافة 7 لاعبين فى يناير المقبل، سيكون من ضمنهم على سبيل المثال النيجيرى جونيور أجايى، الذى لم يتم قيده فى القائمة الأولى بسبب الإصابة، كما سيتم قيد مؤمن زكريا بعدما تم تجديد عقده مؤخراً، بجانب الصفقات الجديدة التى سيتم إبرامها ومعهما محمد محمود ومحمود وحيد.

استعادة المصابين

عانى الأهلى كثيرًا طوال الفترة الماضية، بسبب لعنة الإصابات التى حرمت الفريق من عدة لاعبين مؤثرين، وتُشير الدلائل إلى أن المارد الأحمر سيستعيد فى يناير المقبل عدة لاعبين مُصابين، أمثال جونيور أجايى، الذى لم يتم قيده مطلع الموسم للإصابة، وهناك أيضًا على معلول وصلاح محسن ومحمد نجيب ومحمد الشناوى، حيث سيعود هذا الرباعى للمباريات فى يناير المقبل.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر