غلطة الشاطر بألف.. 5 لاعبين اتخذوا قرارات مصيرية وندموا عليها

الحضرى الحضرى
 
نورهان طمان

يطمح بعض اللاعبين فى الانتقال من ناد لآخر للعديد من المكاسب، أهمها اللعب فى أندية أخرى تمنحهم فرصة فنية أكبر، بالإضافة إلى الاهتمام بالجانب المادى فى انتقالهم، ولكن فى ظل انتقالات غير محسوبة أحيانا، وقع بعض اللاعبين فى خطأ الانتقال لأندية أخرى لم تقدم لهم شيئا سواء فنيا أو ماديا.

فى ظل عالم الاحتراف يطمح اللاعبون فى تنقلاتهم للعديد من الأمور من اهمها الذهاب إلى اندية اخرى تمنحهم فرصة فنية أكبر، بالإضافة إلى الاهتمام بالجانب المادى فى انتقالهم، وباتت المادة هى المحرك الرئيسى للاعبين فى السنوات الأخيرة تحديدا.

ولكن فى ظل انتقالات غير محسوبة أحيانا، وقع بعض اللاعبين فى خطأ الانتقال لأندية أخرى لم تقدم لهم شيئا سواء فنيا أو ماديا، وكان آخرهم أحمد دويدار مدافع الإنتاج الحربى الذى تحدث بشأن توقيعه للنادى الأهلى.

عصام الحضرى

الدولى المخضرم عصام الحضرى حارس مرمى نادى نجوم المستقبل أعلن ندمه بعدما هرب من الأهلى للانضمام لسيون السويسرى، وأجهش فى البكاء على الهواء من أجل العودة للقلعة الحمراء وسط رفض صارم من المجلس السابق بقيادة حسن حمدى رجوعه.

وبالرغم من لعب عصام الحضرى لأكثر من نادى فى مصر وخارجها، إلا أنه مازال مصرًا وعلى يقين بأن خطأه فى الخروج من بوابات الجزيرة يندم عليه بالرغم من مرور سنوات على هذا الأمر.

أحمد دويدار

"كان قرار متسرع"، هكذا وصف أحمد دويدار مدافع فريق الإنتاج الحربى صفقة انتقاله للأهلى، وأكد دويدار فى تصريحات إذاعية أن قرار توقيعه للأهلى قطع الطريق عليه للاحتراف إلى القادسية الكويتى، مشيرا إلى توقيعه للأهلى بعد مكالمة من حسام البدرى المدير الفنى للفريق حينها، وإشادته به وتأكيده على حاجة الفريق لجهودى بعد احتراف أحمد حجازى.

وعاش أحمد دويدار تجارب قاسية بعد خروجه من الزمالك وانتقاله للعديد من الأندية فى الدورى المصرى من بينها الإسماعيلى والإنتاج الحربى وغيرها من الأندية، إلا أن تلك الأندية لم تعوضه الاحتراف فى القادسية الكويتى.

إبراهيم سعيد

أعلن إبراهيم سعيد فى العديد من اللقاءات التليفزيونية ندمه، خاصة أنه عندما سئل مدافع الأهلى والزمالك السابق عن أكثر شىء ندم عليه فى حياته كانت الإجابة الرحيل عن النادى الأهلى، ليختصر طريقًا طويلًا قطعه منذ الخروج من القلعة الحمراء منضمًا للعديد من الأندية؛ أبرزها الزمالك والإسماعيلى بعد وقوعه فى العديد من الأخطاء القاتلة مع الفريق الأحمر.

ويعتبر إبراهيم سعيد الموهبة الأشهر فى الكرة المصرية بالعصر الحديث لما امتلكه اللاعب وقتها من مهارات فنية وبدنية كبيرة جعلت الجماهير تتغنى به.

عمرو زكى

أعلن البلدوزر ندمه تفضيل نادى الزمالك عن اللعب للأهلى فى عام 2006، وذلك بعد عودته من لوموكتيف موسكو، مؤكدا أن تفضيله للزمالك حرمه من التحول إلى أسطورة كروية متحركة داخل الأهلى.

ولا شك أن عمرو ذكى واحد من المهاجمين القلائل الذين مثلوا طفرة كبيرة فى الكرة الهجومية فى مصر وكان مثالا لتواصل الأجيال مع حسام حسن وجيل التسعينات، بعدما استطاع قيادة الفراعنة لنيل لقب أمم أفريقيا 2006.

معتز إينو

فى صفقة من العيار الثقيل حينها انتقل معتز إينو أحد أبرز لاعبى الزمالك إلى النادى الأهلى ولم يحصل على فرصه كاملة، وصرح فى ذلك قائلا: "كنت نجم فى الزمالك، وفى الأهلى بقيت موظف وعايز أمشى".

ويعتبر معتز إينو واحدا من اللاعبين أصحاب القدرات الخاصة، إلا أن قرارته الخاطئة تعكس التطور السريع لمشواره الاحترافى فى كرة القدم.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر