هدية من عالم الديناصورات.. اكتشاف ملفوفة قديمة لجلد ديناصور فى كوريا الجنوبية

ديناصور ديناصور
 
آسر أحمد

فى اكتشاف جديد لعلماء الآثار فى كوريا الجنوبية، عثر بعض الباحثين منذ أيام على أثر تم حفظه بشكل سليم ورائع، لبصمات أحد الديناصورات.

ووفقا لبحث علمى، نشرته صحيفة الإندبندنت البريطانية، فأن الاكتشاف الجديد الذى تم الإعلان عنه يرجع إلى العصر الطباشيرى، وان طريقة تخزين الملفوفة التى تحتوى على بصمات الديناصور تمت بشكل علمى دقيق يمنعها من التهالك عبر الزمن.

وأوضح التقرير العلمى، أن الملفوفة كانت داخل إحدى الصخور الكبرى، ووصفها العلماء بأنها "ورق زجاج أو ورق صنفره"، وترجع البصمات التى ضمتها الملفوفة لقدمى طائر ديناصور صغير معروف باسم "ثيروبود" من فصيلة مينيسوريبوس، ويعد أصغر أنواع الديناصورات، إذ لا يزيد طولها على 20 سنتيمترا.

وعلق مارتن لوكلى، أستاذ الجيولوجيا فى جامعة كولورادو دنفر، على الاكتشاف قائلاً: "هذه أول مسارات يعثر عليها، حيث أظهرت أنها تحتوى على غطاء جلدى يغطى باطن القدم ومحفوظة بصورة مثالية".

ويرجع الفضل بالمحافظة على ملفوفة قدمى الديناصور، إلى طبقة الطين التى غطت مثل الدهان على الملفوفة فى طبقة لا يزيد سمكها على ملليمتر واحد، مما أكسبها تلك الدقة، بالإضافة إلى تساقط الأمطار بشدة فى تلك المنطقة.

وأكد الباحثون أن نسيج جلد الديناصور يشبه ورق الصنفرة، كما أن لديها حراشف صغيرة مرتبة مثل القماش المنسوج، وشبيهة بتلك الخاصة بالديناصورات العملاقة ولكن على حجم صغير.

 

1-1243424
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر