مريم صالح تخلع عباءة «الإخفاء» وتغنى للشيخ إمام

مريم مريم
 
مصطفى فاروق

تستعد المطربة مريم صالح لإحياء أجدد حفلاتها الغنائية المنفردة في القاهرة بعد غياب طويل، وهذه المرة عبر سهرة موسيقية تعيد خلالها إحياء روائع الشيخ إمام، على مسرح كايرو جاز فى الشيخ زايد، وذلك فى تمام العاشرة والنصف مساء غدٍ الأربعاء.

وانشغلت مريم خلال الفترة الأخيرة، بمشروعها الجديد "الإخفاء" والمشترك مع الموسيقى الفلسطينى تامر أبو غزالة والموسيقى موريس لوقا، نتاجه ألبوم غنائي نال نصيب الأسد من النجاح الجماهيري عربيًا، منها أغنيات " تسكر تبكى" و"مكسور يا إيقاع"،  إلا أنها قررت خلع عباءة "الإخفاء" مؤقتًا، والعودة إلى نوستالجيا أغانيها المحبوبة للشيخ إمام.

 

39287822_1811098168975997_3636194801138794496_o
 

واختتمت مريم صالح العام الماضى برفع اسمها نحو العالمية باستحوذاها على جائزة الموسيقى الأفريقية "أفريما" لعام 2018، بعد إدراج اسمها فى عدة تصنيفات ضمن الترشحات السنوية، منها أفضل أغنية وأفضل فنانة فى شمال أفريقيا عن أغينة "إيقاع مكسور" بجانب أفضل "مشروع " أو "فرقة روك أفريقية"، وتعد "الأفريكان ميوزيك أووردز" أو"Afrima"  أعرق وأهم الجوائز الموسيقية على مستوى القارة السمراء، حيث تختار تصنيفات أفضل مطرب ومطربة وأفضل أغنية ودى جى وعمل فنى موسيقى كل عام على مستويات أفريقيا "شمالًا" و"غربًا" و"جنوبًا"، وتمنح كل عام أكثر من 33 جائزة موسيقية فى عدة تصنيفات.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر