رجاء وهمسة: الحوار هو الحل

2013/12/16 - 17:19
نسخة للطباعة

"بيتك ولادك دنيتك كل اللى بتتمنيه فى شنطتك".. هذا هو شعار برنامج "وأنتو بصحة وسعادة" الذى تقدمه الفنانة رجاء الجداوى والمذيعة همسة إمام على راديو 9090، همسة ورجاء كان لنا معهما لقاء خاص دار حول كواليس البرنامج وأهم المشاكل التى تواجه البيت المصرى واختلاف السلوكيات بين الأجيال..
عن فكرة البرنامج قالت رجاء الجداوى: الفكرة لم تكن غريبة علىّ لأننى أقدم حلقات من برنامج "القاهرة اليوم" مع الإعلامى عمرو أديب، وهو يشبه فى فكرته ومضمونه برنامج "وأنتو بصحة وسعادة"، حيث يناقش كل منهما المشاكل الأسرية والعاطفية والزوجية، وأذكر أننى حين تلقيت اتصالا من خالد حلمى المسئول عن "راديو وان" ليعرض على فكرة تقديم البرنامج بصحبة همسة، وافقت على الفور، خاصة أننى أعشق هذه النوعية من البرامج التى تولى اهتماما خاصا بمناقشة كل ما يخص الأسرة "الزوج والزوجة والأولاد" فى ظل الاختلاف الكبير فى سلوكيات المصريين.
وحول أهم المشاكل التى تحرصان على طرحها ومناقشتها فى البرنامج قالت همسة: تربية الأولاد أهم موضوع نهتم بمناقشته، وذلك لأنه هو الاستثمار الوحيد المربح دون خسارة، كذلك نناقش قضية الحوار وأهميته والصحة النفسية والجسدية للمرأة وبصفة عامة فكل ما يهمنا هو دنيا المرأة.. وهنا قاطعتها رجاء لتؤكد: لا "دنيا الأسرة" ولذا كان لابد من تغيير "برومو" البرنامج إلى "بيتك ولادك جوزك دنيتك كل اللى تتمنيه فى شنطتك" لأن الصورة لا تكتمل بدون الرجل، وأى امرأة ناجحة سنجد أن الرجل هو من يكملها والعكس صحيح، وذلك لأن الحياة الزوجية المريحة نفسيا تشجع الرجل على الاهتمام بعمله والإبداع فيه، وأيضا المرأة نفس الحال عندما تجد رجلا يشجعها ويكملها ستجدونها ناجحة بكل تأكيد.
سألنا الثنائى عن كواليس إعداد الحلقات فقالت همسة: نقوم بإعداد البرنامج بأنفسنا.. بمعنى أننا نتحدث معا وندردش فيما سنطرحه خلال الأسبوع مع الوضع فى الاعتبار ما يحتاجه المجتمع من وقت لآخر، وفى النهاية نضع الخطوط العريضة لكل حلقة ونتعامل معها لحظة بلحظة.. بمعنى أننا لا نقيد أنفسنا بالاسكريبت ونتعامل وفقا لسير الحلقة، وبخصوص معالجة المشاكل التى يتلقاها الثنائى من المستمعين ورؤية كل منهما لها قالت رجاء: أولا: ما يعنينا هو أن نصل لحل أمثل للمشكلة.. ثانيا: فالحوار بينى وبين همسة حوار مألوف يحدث فى كل منزل بين الكبير والصغير، طبعا هناك فرق بين الأجيال فى طريقة حل المشكلة، فمن الممكن أن أكون أنا أقل تأثرا بالمشكلة وأفكر فيها بهدوء وده على عكس همسة، وطبعا هذا يرجع إلى الخبرة التى اكتسبتها من المشاكل التى صادفتها فى حياتى، ثالثا: فالنصائح المباشرة تكون فى الغالب غير مقبولة، ولذا فأفضل الحلول هو توجيه النصح بطريقة غير مباشرة، تضيف همسة: مدام رجاء دائما ما تقنعنى برأيها، ففى بعض الأحيان أكون مكونة لرأى عن موضوع ما، وبعد ما بسمع رأيها بغير رأيى، وده لأنها بتتكلم بعقلانية شديدة.

أضف إلي

أضف تعليق