فى ذكرى الفيلسوف محمد عوض..مارى منيب منحته جزء من دولابها لهذا السبب

محمد عوض محمد عوض
 
ذكى مكاوى

يتزامن اليوم الثاني عشر من يونيو مع ذكري ميلاد الفنان الكبير محمد عوض الذي يعتبر واحد من أهم الفنانين الذين برزوا فى أدوار الكوميديا بتاريخ السينما المصرية وقدموا أهم الأدوار الكوميدية بعدد كبير من الأفلام ليتمكن من حفر اسمه بأحرف من ذهب فى تاريخ الفن بصفة عامة عبر طريق لم يكن سهلاً شأنه شأن بداية كثيرين من المبدعين مثلما نسرد خلال السطور التالية.

ربما لا يعلم كثيرين أن الفنان الراحل الذي ولد عام 1932، في حي العباسية بالقاهرة حاصل على ليسانس آداب من جامعة عين شمس قسم فلسفة عام 1957 كما حاول ثقل موهبته الفنية بالدراسة من خلال حصوله على دبلوم المعهد العالي للفنون المسرحية عام 1962 فى محاولة منه للإهتمام بموهبته أكثر عبر الدراسة.

محمد عوض1
 

ولكن مشواره مع الفن علي أرض الواقع بدأ من خلال فريقة الريحاني الذى انضم لها مقابل الحصول على 7 جنيهات فى الشهر، وهو المبلغ الذى كان يكفى آنذاك للإنفاق على أسرته وشقيقاته البنات بجانب وظيفته وقتها، .. ليتعرف وقتها على النجمة مارى منيب التى آمنت بموهبته، ولأنه لم يكن يمتلك غرفة وقتها لأنه مجرد ممثل شاب موهوب فقد منحته النجمة الكبيرة جزء من دولابها فى غرفتها.

 

محمد عوض
 

 

أخيراً لُقب محمد عوض دوماً من جانب زملاءه بالفنان الفيلسوف، وذلك بسبب عشقه للفلسفة والكتاب الفلاسفة بسبب دراسته الجامعية لها، ..فكان وفقاً لتصريحات نجله المخرج عادل محمد عوض يكتب العديد من العبارات لأرسطو وافلاطون على الحائط.

 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر