5 أسباب تجعل الجمهور ينتظر «الفيل الأزرق 2» بلهفة وتشوق

الفيل الازرق الفيل الازرق
 
على الكشوطى

مع طرح التريللر الخاص بفيلم "الفيل الأزرق 2" بدا واضحا أن الجمهور فى حالة تعطش لسينما راقية وجرئية وأنه ينتظر عرض الفيلم بلهفة وشوق، وهناك 5 أسباب ربما هى التى جعلت الجمهور فى هذه الحالة.

جرأة الفكرة

من المؤكد أن فكرة فيلم الفيل الأزرق وجراءته فى تناول الأحداث واحدة من أبرز الأسباب التى تجعل الجمهور يتلهف على مشاهدة العمل خاصة وأن عالم إدمان المخدرات وأثارها على الصحة النفسية والعقلية أمر يؤرق كل من عاشر فى اسرته أو محيطه حياة شخص مدمن خاصة هؤلاء الطائشين ممن يتهافتون على تجربة نوع جديدة من المخدرات من باب التجربة لكنهم متناسيين ما سيترتب من مصائب على ترك نفسه للسير فى هذا الاتجاه.

 

نجوم العمل

يتمتع نجوم الفيلم بشعبية كبيرة فالنجم كريم عبد العزيز ونيللى كريم وغيرهم من أبطال الجزء الأول ينتظر الجمهور أعمالهم خاصة وأن فى الفترة الأخيرة أصبح وجودهم نادر فى السينما بعد النجاحات الكبيرة التى حققوها فى مجال الدراما التليفزيونية.

 

ارتباط الجمهور بالجزء الأول وأحداثه

قصة العمل التى قدمت فى الجزء الأول كان بها من المشوقات والأحداث ما يجعل محبى السينما فى حاجة ضرورية لذلك النوع من الدراما السينمائية الذى يجعل الجمهور فى حالة إعمال للعقل وليس مجرد التلقى، فالغموض والإثارة فى سرد تفاصيل وأحداث العمل جعلت هناك حالة ارتباط بين الجمهور وبين الأحداث الأمر الذى يصل فى بعض الأحيان إلى حفظ جمل حوارية كاملة قدمت بالفيلم.

 

انضمام أبطال جدد

مشاركة أبطال جدد فى الفيلم مثل هند صبرى وضيوف شرف كثر منهم أسر ياسين وغيرهم، يؤكد على أن هناك خطوط درامية جديدة ستتفتح أمام الجمهور وهو ما يعنى مزيد من التشويق والمغامرة داخل سياق الأحداث خاصة وأن التريللر أظهر هند صبرى بشكل مغاير تماما عن أى دور سبق وأن قدمته من قبل.

 

شغف الجمهور بالظواهر الخارقة 

الجمهور المصرى والعربى أصبح لديه الآن شغف كبير بالظواهر الخارقة وما وراء الطبيعة، خاصة بعد تقديم عدد كبير من الأعمال المصرية سواء فى المسلسلات أو السينما بقدر كبير من الإحترافية، الأمر الذى جعل الجمهور يصدق ما يقدم على الشاشة ويتفاعل معه بعد أن كان الجمهور يضحك على تلك المشاهد والأحداث التى كانت تتناول الجن والظواهر الغير طبيعية إضافة إلى تولى شركة سينرجى فيلمز إنتاج الفيلم بميزانية كبيرة وضحت بشكل جلى فى التريللر يجعل المشاهد مطمئن إلى أن العمل سيكون على مستوى عالى من الاحترافية فى تنفيذ مشاهد الجرافيكس أو غيرها من المؤثرات البصرية المبهرة التى لن نشاهدها من قبل على شاشة السينما إلا نادرة إلى جانب الموسيقى التصورية الرائعة وبكل تأكيد الإخراج المتميز.

الفيلم يجمع عددا كبيرا من نجوم الفن ومجموعة من ضيوف الشرف ومنهم ظافر العابدين وإياد نصار واسما شريف منير، وأحمد خالد صالح وغيرهم، كما يعد الفيلم استثماراً لنجاح الجزء الأول، عن رواية بنفس السم للكاتب أحمد مراد، الذى كتب السيناريو والحوار للجزأين. 

يذكر أن الجزء الأول من الفيلم طرح بالسينمات عام 2014، وحقق نجاحًا كبيرًا ظهر فى شباك التذاكر حيث تخطت إيرادات الفيلم الـ30 مليون جنيه، وشارك فى بطولته كريم عبد العزيز، ونيلى كريم، وخالد الصاوي، ومحمد ممدوح، ولبلبة، وشيرين رضا.

أما الجزء الثانى من "الفيل الأزرق" يضم نفس فريق عمل الجزء الأول، وفى مقدمتهم المخرج مروان حامد والمؤلف أحمد مراد، مع النجمين كريم عبد العزيز ونيللى كريم، وتنضم لهم النجمة هند صبرى فى الجزء الثانى كما يظهر الفنان إياد نصار كضيف شرف ويجسد شخصية مهمة فى الفيلم، من إنتاج شركة "سينرجى فيلمز".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر