كلاكيت أول مرة أردن.. «إتش او إتش» تمثل مصر فى مهرجان موسيقى البلد

اتش او اتش اتش او اتش
 
مصطفى فاروق

تستعد فرقة إتش أو إتش لشد الرحال إلى المملكة الأردنية، لإحياء أول حفلاتها الغنائية ضمن فعاليات مهرجان موسيقى البلد، وذلك على مسرح الأوديون فى قلب العاصمة عمّان، فى تمام التاسعة والنصف مساء الثلاثاء 25 يونيو.

وتعد إتش أو إتش أكثر التجارب الغنائية لفتًا للانتباه فى ساحة الموسيقى البديلة مؤخرًا، والوحيدة التى بدأت "ناجحة" ولها قاعدة جماهيرية حتى قبل أن تتشكل؛ إذ تحتضن ثلاثة من أشهر أيقونات الموسيقى بمصر، هانى عادل من فرقة وسط البلد، وهانى الدقاق من فرقة مسار إجبارى، مع الموسيقى أوسو لطفى، وتعتمد على مزج خبرات الثلاثى الموسيقية معًا فى بروجكت واحد، وتمثل الفرقة الوسط الموسيقى المصرى فى المهرجان الأردنى بكونها الفرقة المصرية الوحيدة فى برمجة هذا العام.

 

51119385_2025599534155579_5382550884766973952_n

 

ويعد موسيقى البلد أحد أقدم المهرجانات الموسيقية فى الساحة الأردنية، يبرمج فعالياته مرة كل عامين، ويهدف بالأساس إلى تسليط الضوء على التجارب الموسيقية فى الداخل الأردنى وترويجها مع مزجها بخبرات من التجارب العربية البارزة فى العالم العربى، ليس فقط بالحفلات، وإنما باللقاءات والجلسات الحوارية فيما بينهم، التى يتيحها برنامج "الخبراء" الذى يقدمه المهرجان هذا العام، بهدف إتاحة الفرصة للفنانين والموسيقيين والمهتمين بالمشهد الثقافى والموسيقى بلقاء نخبة من الخبراء والمنتجين وكبار الفنانين ومدراء المهرجانات الدولية، لتناقش الاتجاهات الموسيقية الجديدة وتبادل الأفكار والرؤى الفنية.

 

53472731_2068728033176062_4029883052657213440_o

 

ويحتضن المهرجان فى دورته السادسة هذا العام باقة موسيقية منوعة من المذاقات الموسيقية العربية الجديدة، من مصر والجزائر ولبنان وتونس وفلسطين، تقدم على مسرحى الأوديون والمدرج الرومانى فى عمان، بداية من المشاركات الأردنية لفرق المربع وأيلول ويزن صرايرة وغائم جزئى والمشاركات العربية لكل من فرج سليمان ودى جام، ومشاركة خاصة لفرقة تريو جبران فى ختام المهرجان، إضافة إلى الإطلالات الدولية لكل من المطربة اللبنانية تانيا صالح والتونسية غالية بنعلى وكايا تبسيان من كندا.

 

510201905290934173417
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر