لماذا اعترضت ابنة هند رستم على تمثيل والدتها مع إسماعيل ياسين؟

هند رستم هند رستم
 
زينب عبداللاه

كشفت بسنت رضا الابنة الوحيدة للفنانة الكبيرة هند رستم أنها كانت تعترض على مشاركة والدتها فى أفلام يقوم ببطولتها الفنان الراحل إسماعيل ياسين.

وأوضحت الابنة فى تصريحات خاصة لـ"عين" قائلة: "زعلت جدا عندما شاركت أمى فى فيلمى "ابن حميدو ومستشفى المجانين"، لأنى كنت دايما بشوفها بتشارك البطولة مع رشدى أباظة وعمر الشريف وجانات السينما، وكنت أرى أن أى ممثل يقف إلى جوار إسماعيل ياسين يكون رقم 2 فى الفيلم".

تشير إلى رد والدتها عندما تحدثت معها قائلة: "ماما قالتلى لو مش هنمثل مع إسماعيل ياسين مش هننتشر، لأن كل الدول العربية تتهافت على أفلامه دون النظر للقصة والممثلين".

وتابعت: "الفنان اسماعيل ياسين كان محترف فى سرقة الكاميرا مثل والدتى، كما كان يحرق أى إيفيه يبتكره الممثل الذى يقف أمامه وذلك بتكرار ترديد الايفيه، وهو ما فعله عندما ابتكر أحد الفنانين فى فيلم مستشفى المجانين ايفيه "ساعة تروح وساعة تيجى"، فكرره إسماعيل ياسين.

وأضافت بسنت رضا أن إسماعيل ياسين كرر أحد الإيفيهات التى ابتكرتها والدتها فى بداية حياتها قائلة: "شاركت والدتى فى بداياتها بمشهد فى فيلم الستات مايعرفوش يكدبوا مع شادية وزينات صدقى وإسماعيل ياسين حيث كانت تقوم بدور خادمة وابتكرت الضحكة البلهاء دون أن تكون مكتوبة فى السيناريو فكررها ياسين ليسرق الكاميرا ويستفيد من الايفيه".

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر