"القاهرة السينمائى" يستضيف النسخة الأولى لـ"جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية"

محمد حفظى محمد حفظى
 
كتب باسم فؤاد

يعلن مهرجان القاهرة السينمائى الدولي، عن استضافة "جوائز النقاد العرب للأفلام الأوروبية" للمرة الأولى، فى دورته 41 التى تقام فى الفترة من 20 وحتى 29 نوفمبر المقبل، وتمنح هذه الجوائز لجنة مكونة من 30 ناقدا عربيا، يختارون الأعمال الفائزة من بين أفضل إنتاج السينما الأوروبية خلال عام 2019، على أن يتم توزيعها فى ليلة خاصة تقام ضمن فعاليات "القاهرة السينمائى"، بشراكة مع مركز السينما العربية ومنظمة (ترويج السينما الأوروبية -European Film Promotion).

 

رئيس مهرجان القاهرة السينمائى الدولى محمد حفظى، أعرب عن سعادته لاستضافة الدورة 41، "جوائز النقاد العرب للأفلام الأوربية" فى دورتها الأولى، مشيرا إلى أن مهرجان القاهرة ولد من رحم النقد السينمائى، وأبرز من صنعوا تاريخه الطويل كانوا من النقاد؛ لذا فإن حدثا يرتبط بالنقاد فى المنطقة العربية كان لابد وأن يحتضنه مهرجان القاهرة.

 

وأكد "حفظى"، على أن مهرجان القاهرة، سيوفر كل الدعم لظهور الفعالية بأفضل شكل ممكن، حتى يكون ضيوف هذه الدورة سفراء لمهرجان القاهرة ولمصر فى الدورات المقبلة، متمنيا أن يستمر التعاون مع شركاء المهرجان المحليين والدوليين، لتنظيم مثل هذه الفعاليات الإيجابية للمهرجان ولصناعة السينما المصرية والعربية.

 

من جانبه يقول علاء كركوتى مؤسس مركز السينما العربية، إن هذه المباردة تأتى فى إطار السعى لتفعيل التبادل الثقافى والسينمائى داخل وخارج العالم العربى، مؤكدا على أن جوائز النقاد العرب للأفلام الأوربية خطوة جديدة نحو إبراز دور النقد السينمائى العربى، وتسليط الضوء عليه بشكل أكثر فعالية، وهو ما بدأ مع إطلاق جوائز النقاد للأفلام العربية ضمن فعاليات مهرجان كان السينمائى، بالإضافة إلى جائزة الإنجاز النقدى التى يتم من خلالها تكريم النقاد العرب والأجانب المؤثرين فى السينما العربية.

 

أما سونيا هاينن العضو المنتدب لـ European Film Promotion، فاعتبرت توزيع جوائز النقاد العرب للأفلام الأوربية فى مهرجان القاهرة السينمائى خطوة جديدة نحو الترويج للأفلام الأوروبية فى العالم العربى، موجهة الشكر لـ"القاهرة السينمائى" على منحهم هذه المنصة الهامة لتقديم الجوائز ودعوة الفائزين.

 

 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر