منصة الجونة تناقش «علم وفن جلب تمويل الأفلام» فى جلستها الثانية اليوم

منصة الجونة منصة الجونة
 
الجونة: على الكشوطى - محمد زكريا - بهاء نبيل
ناقشت الجلسة الحوارية الثانية من اليوم الرابع لمنصة الجونة المنعقدة على هامش مهرجان الجونة السينمائى، علم وفن جلب تمويل الأفلام، من حيث التحديات التى دائما ما تكون عقبات يواجهها صناع الأفلام. 
 
أدار اللقاء "ليو باراكلوغ" مراسل مجلة فارايتى الشهيرة، وشارك فى المناقشة، المخرج المصرى كريم شناوى، الذى تحدث عن بداياته حيث بدا كمخرج أفلام وثائقية مع BBC، كما تحدث عن أهمية معرفة أهدافك من العمل الفنى قبل البحث عن تمويله، بينما عبرت المنتجة وندى اتينجر، مؤسسة شركة "gamechanger" عن استيائها من تهميش دور المرأة فى صناعة الأفلام بشكل عام، وعن الصعوبات التى تواجهها. 
 
كما شارك فى المناقشة اليزابيس رادشو مسئولة اختيار الأفلام لمهرجان hot docs للأفلام الوثائقية بكندا، وجو مولبرچر نائب رئيس مؤسسة efp، اللذان أكدا أهمية التواجد فى مهرجانات مثل مهرجان الجونة، خصوصا لصناع الأفلام فهو فرصة جيدة جدا للتعرف على منتجين وممولين للأفلام، فيما تحدثت المنتجة الأردنية رولا الناصر، عن فرص تمويل الأفلام العربية غير المصرية.
 
أما المنتجة المصرية دينا إمام تحدثت عن تجربتها فى إنتاج فيلم يوم الدين الذى حقق نجاحا كبيرا، وكان الحوار مثمرا، إذ تحدث الحاضرون عن الحلول المختلفة لتمويل الأفلام، خصوصا لصناع الأفلام الشباب.
 
وافتتحت منصة الجونة السينمائى أمس، بحضور عدد من المخرجين والمشاركين فى أعمال منصة الجونة، ومن بينهم نبيل عيوش، مخرج وكاتب سينمائى فرنسى من أصل مغربى، وطلال ديركى، عضو فى أكاديمية الفنون والعلوم السينمائية، ومروان عمارة مخرج سينمائى، وصائب قاسم البارى مخرج سودانى، والمنتجة مصرية دينا إمام، ومارك بيرانسون.  
 
كما حضر بعض من الفنانين، ومن بينهم كريم قاسم، وأروى جودة، وليلى علوى، وبشرى، وكريم الشناوى، وبسمة، وإنجى كيوان، وهند عبد الحليم، أبو، وسابا مبارك، وناهد السباعى، والمخرج أمير رمسيس، والفنانة درة، كما حضر أيضا مدير مهرجان البحر الأحمر الدولى للأفلام محمود صباغ.
 
منصة الجونة هى واحدة من الأحداث الرئيسية، والتى تهدف إلى مساعدة المخرجين على إيجاد الدعم الفنى والمالى لمشاريعهم، المنصة مقسمة إلى: cine-gouna bridge وSpringboard.
 
 يساعد Cinegouna Bridge على خلق اتصال مفتوح بين الأصوات السينمائية المختلفة، الهدف الرئيسى هو ربط صناع الأفلام فى العالم العربى بنظرائهم الدوليين، حيث تُعقد حلقات نقاش مختلفة وورش عمل ومحاضرات لدعوة خبراء السينما لمشاركة تجاربهم.
 
أما CineGouna Springboard تركز على تقديم الدعم الإبداعى والمالى للمشاريع غير المكتملة أو ما بعد الإنتاج، حيث تتنافس المشاريع فى فئات مختلفة للحصول على مكافأة نقدية لتصبح نقطة البداية لصناع الأفلام لتحقيق حلمهم.
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر