محمد رمضان: "يوم استشهاد البطل محمد الدرة لا ننساه أبدا"

محمد رمضان محمد رمضان
 
سارة صلاح
استرجع الفنان محمد رمضان، ذكريات يوم استشهاد الطفل الفلسطينى  محمد الدرة، مؤكدا أن ذلك اليوم لن ينساه وكان وقتها عمره 12 عاما.
 
وكتب رمضان، عبر حسابه على تويتر، قائلا:"  30سبتمبر 2000 .. يوم لا ننساه كان عمري وقتها ١٢عام  اللهم أنصر الشعب الفلسطيني وارزق أهله الأمن و الاستقرار البطل محمد الدرة اللهم ارحم شهدائنا واحفظ بلادنا العربية".
 
19 عاما كاملة، مرت على استشهاد الطفل الفلسطينى  محمد الدرة، فى جريمة بشعة لقوات الاحتلال الإسرائيلى هزت العالم أجمع، فى الانتفاضة الفلسطينية الثانية عام 2000، لتكشف عن مدى وحشية قوات الاحتلال الذين أطلقوا الرصاص على الأطفال الفلسطينيين دون شفقة أو رحمة.
 
وقعت حادثة استشهاد الطفل محمد الدرة، الذى لم يكمل عامه الثانى عشر بعد، يوم الثلاثين من سبتمبر عام 2000، فى اليوم الثانى من انتفاضة الأقصى، بينما كان الطفل محمد يسير مع والده فى شارع صلاح الدين بقطاع غزة، فوجئا بوقوعهما تحت نيران إسرائيلية، وسط احتجاجات امتدت على نطاق واسع في جميع أنحاء الأراضى الفلسطينية.
 
محمد رمضان
محمد رمضان

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر