درة عن التنمر ضد هيثم أحمد زكى: «اللى ميعجبوش فنان ياريت ميتابعوش»

درة درة
 
مروى جمال
شنت النجمة التونسية درة هجومًا على عدد من مستخدمى السوشيال ميديا، بعد حملة التهكم التى طالت الفنان الراحل هيثم أحمد زكى قبل وفاته، ونالت من موهبته كـ"فنان"، وقالت درة لـ"عين"، إن كلامها نابع من قلبها وأنها تكتب التى تشعر به تجاه الراحل هيثم أحمد زكى، لافتة إلى أنها حرصت على أن تكون متواجدة فى الدفن، وأن الكلام الذى كتبته عن النجم أحمد السقا الذى تولى دفن الراحل يستحق أكثر منه بكثير قائلة "دى شهادة حق مفيش زيه".
 
75003951_540428749851145_2730009147528445952_n
 

وكتبت درة على صفحتها الشخصية فيس بوك: "بمنتهى الأسف بنشر هذا وعمرى أصلا ما كنت أعبر على آرائى كثيرا على السوشيال ميديا.. لكن يجب أن ندين الكائنات الحقيرة القاسية المتنمرة التى تختبئ وراء أجهزة لتسىء للآخرين وتجرحهم دون أن يستطيع أحد إيقافهم عن ما يفعلون".

وتساءلت درة "لماذا يتحمل إنسان بدون ذنب كل هذه الإساءة المعنوية؟ على مدار سنين؟.. هل الفنان مكون من حديد؟.. أليس من لحم ودم وقلب ينبض وعروق ودورة دموية ومخ وأعصاب ومشاعر.. ليه هيثم كان لازم يتحمل ده سنين وحدته؟ ليه كلنا لازم نتحمل هؤلاء الأشخاص؟.

وطالبت درة من الجمهور "أرجوكم اللى ما يعجبوش فنان يكتفى بعدم مشاهدته ومتابعته! هو ما دخلش بيتك بالغصب وما أخدش منك حاجة.. هيثم احمد زكى كان كتلة من الجمال وأنت كتلة من القبح.. ربنا رحمه من أمثالكم".

وتوفى الفنان هيثم أحمد زكى فى الساعات الأول صباح الخميس الماضى، داخل فيلته، قبل ورود بلاغ لمديرية أمن الجيزة، من خطيبة الفنان هيثم احمد زكى بأنها حاولت الاتصال به أكثر من مرة ولم يستجب لاتصالاتها، وانتقلت قوة أمنية وبفتح باب الشقة بعد استئذان النيابة، تبين وفاة الفنان، وبنقل الجثمان للمستشفى أفاد التقرير المبدئى أن سبب الوفاة هبوط حاد فى الدورة الدموية.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر