عبدالباسط حمودة ومنير مكرم أول الحاضرين فى جنازة شعبان عبد الرحيم

شعبان عبد الرحيم شعبان عبد الرحيم
 
كتب مصطفي القصبي _ محمود جلال تصوير.. خالد كامل
وصل المطرب عبد الباسط حمودة ومنير مكرم إلى مسجد السيدة نفيسة لتشييع جثمان الراحل شعبان عبدالرحيم الذى وافته المنية صباح اليوم الثلاثاء داخل مستشفى المعادى العسكرى، كما يتواجد بالمسجد أيضا أبناء الراحل ومدير أعماله. 
 
وكانت نقابة الموسيقيين والفنان هانى شاكر وأعضاء مجلس إدارة النقابة نعوا رحيل الفنان الشعبى شعبان عبد الرحيم الذى توفى قبل ساعات بمستشفى المعادى العسكرى. 
 
وقالت النقابة فى بيان إعلامى إن الأسرة الفنية فقدت واحدا من أهم مطربى الفن الشعبى وواحد من أطيبهم على الإطلاق. 
 
وأشار البيان إلى أن هانى شاكر أصدر تعليماته بسرعة إنهاء إجراءات وتصاريح الدفن من خلال موظفى النقابة وتسهيل جميع الإجراءات. 
 
شعبان عبد الرحيم  ولد في 15 مارس 1957 فى حى الشرابية فى القاهرة وعرف باسم "قاسم"، عندما كان يعمل مكوجى ، ويغني لأهله وأصدقائه فى الأفراح والأعياد والمناسبات قبل أن يسمعه صاحب أحد محلات بيع الكاسيت، وينتج له شريطا مقابل 100 جنيه، ليغير اسمه ويصبح شعبان عبد الرحيم، ويحقق نجاحا كبيرًا بشريطه الأول "أحمد حلمي اتجوز عايدة.. كتب الكتاب الشيخ رمضان".
 
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر