الشاعر إسلام خليل ينعى رفيق عمره المطرب الشعبى شعبان عبد الرحيم بـ قصيدة جديدة

شعبولا شعبولا
 
لميس محمد
انفرد موقع عين بـ أول قصيدة رثاء كتبها الشاعر إسلام خليل، لـ  صديق ورفيق عمره المطرب الشعبى الراحل شعبان عبد الرحيم، الذى توفى منذ ساعات قليلة في مستشفى المعادى.
 
وقال إسلام خليل في القصيدة " بس خلاص .. بس خلاص بجد .. وخلاص خلص الموضوع .. شعبان حبيبى مات .. وانا قلبى كله دموع .. مات ابويا واخويا وصاحبى .. وصوتى بكل المفاهيم .. مات عشرة عمرى وسندى شعبان عبد الرحيم .. شعبان القلب الطيب .. ولا شوفتش زيه احن .. شعبان الغالى عليا .. وعشرة مشوار الفن.. مع السلامة يا صاحبى .. مع السلامة يا اخويا .. حبتنى زى ولادك وكنت فعلا ابويا .. الناس فاكرة الحكاية مطرب ومؤلف بس .. مش عارفين أنها عشرة وفى قلب بحبك حس .. الله يرحمك يا حبيبى .. مين تانى هرن عليه .. مين تانى معايا هييهزر ويغنى ويقولى ايه .. هتعيش في قلبى يا غالى صورة حلوة في كل مكان .. شعبولا اللى انا حبيته واللى مربينى كمان .. شعبولا اللى انا حبيته واللى مربينى كمان".
 
وكان قد نعى الشاعر إسلام خليل المطرب الشعبى الراحل شعبان عبد الرحيم، الذى توفى منذ ساعات قليلة، في مستشفى المعادى.
 
وكتب الشاعر إسلام خليل على صفحته الشخصية بـ فيس بوك " مات رفيق حياتى، ومشوارى الفني، اخويا وابويا وصاحبى، اغلى واعز الناس على قلبى شعبان عبد الرحيم".
 
ومن المقرر أن تشيع اليوم الثلاثاء جثمان المطرب شعبان عبد الرحيم بعد صلاة العصر من مسجد السيدة نفسية، على أن يدفن جثمانه بمدافن العائلة. 
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر