فيديو.. مصطفى شعبان محبوب «أصحاب الهمم» بعد محاورته ذوى الإعاقة بحضور السيسي

مصطفى شعبان مصطفى شعبان
 
باسم فؤاد
"بين نظرات الشفقة والحذر والضحكة فى بعض العيون لستُ كما تتصورون.. أنا موهبة وإبداع وإرادة وتحد وصمود.. أنا من تعلم الحديث بالإشارة لأمارس الحياة كما تمارسون".. أنا طه حسين عميد الأدب العربى أحد أهم المفكرين العرب فى القرن العشرين، أنا فرانكلين روزفلت الذى حكم أمريكا لمدة 12 عاما من على كرسى متحرك، وأنا بيتهوفن الفنان أعمالى أهم ما أنتجته الموسيقى الكلاسيكية عبر التاريخ؛ فلا تقل إنى معاق بل قل إنسان.
 
عاش ذوو الإعاقة سنوات ما قبل السيسى فى تهميش وتمييز وعوائق تقيد مشاركتهم فى المجتمع، واجتماعات تجرى تنتهى بسن قوانين تمنحهم اشتراك مترو مخفض التكلفة أو إعانة شهرية لمن لم يفز منهم بوظيفة حكومية إعمالا بنسبة الـ 5% المقررة سلفًا فى دساتير الدولة، حتى تبنى الرئيس تلك الطاقات والإبداعات التى قد يفتقدها الكثير من الأسوياء، وذلك ضمن احتفالية قادرون باختلاف لذوي القدرات الخاصة، الذى اعتلى فيها ذوو الإعاقة المسرح وتحدثوا عن أحلامهم وطموحاتهم، وحاورهم النجم مصطفى شعبان.
 
إشادة واسعة عبر مواقع التواصل الاجتماعى، بالفنان مصطفى شعبان؛ بعد مشاركته فى محاورة ذوى الهمم والقدرات الخاصة، من أجل التعرف على أحلامهم وطموحاتهم فى المستقبل، وذلك ضمن احتفالية قادرون باختلاف لذوى القدرات الخاصة.
 
من ناحيته عبر الفنان مصطفى شعبان، عن سعادته عقب إجرائه حوار مع ذوى القدرات الخاصة ضمن احتفالية "قادرون باختلاف"، والتى عقدت أمس بقاعة المنارة، لأصحاب الهمم وذوى الاحتياجات الخاصة.
 
 
 
 
وقال الفنان مصطفى شعبان: "شرفت بعمل حوار نادر مع سفراء الأحلام من أبنائنا وأخوانا من ذوى القدرات الخاصة فى احتفاليه قادرون باختلاف بحضور السيد رئيس الجمهورية.. وكل التحية والحب  لإخواننا وأبنائنا من ذوى القدرات الخاصة اتبسطت واتشرفت بيكم يا أبطال".
 
وخلال لقاء الرئيس بالإعلامية رحمة خالد، من ذوى القدرات الخاصة، طالبت الرئيس السيسى، بحضور يوم "أصحاب الهمم" كل عام والذى يتوافق 24 ديسمبر.
 
وقالت رحمة: "أنت وعدتنى من سنة أنك تحضر النهاردة، ونفسى أجى السنة اللى جاية وأشوفك حاضر معنا"، ورد "السيسى" على طلب رحمة خالد، قائلاً: "هاجى وأتشرف وأسعد".
 
كما أفصح الطفل مهند عماد، كفيف، سفير الطفولة، ذاك اللقب الذى حمله الطفل على عاتقه، عن رغبته أمام رئيس الجهورية الرئيس عبدالفتاح السيسي، بإضافة مادة "احترام الآخر" فى المدارس والجامعات، حتى يزرع فى الجميع ثقافة التعامل مع الغير.
 
وأتت الاستجابة السريعة من قبل رئيس الجمهورية، عبد الفتاح السيسى، ليرد عليه قائلًا "احنا هنعملها فورًا يا مهند"، جاء ذلك ضم جلسة محاكاة للسفراء ضمن احتفالية "قادرون باختلاف"، والتى أنصت فيها الرئيس لخمسة من ذوي الهمم.
 
يذكر أن الرئيس عبد الفتاح السيسى، شارك، أمس الثلاثاء، فى احتفالية "قادرون باختلاف" والتى عقدت بقاعة المنارة، لأصحاب الهمم وذوى الاحتياجات الخاصة، وقال الرئيس، إنه على صعيد قطاع التعليم، تسعى الدولة إلى تعميق الوعى وصقل قدرات وإمكانات المدارس والمدرسين بكيفية الطرق الحديثة فى التعامل مع ذوى القدرات الخاصة، وعلى صعيد قطاعات الإنتاج الفنى والثقافى ينبغى إنتاج العديد من البرامج والأعمال الدرامية والثقافية التى تعكس قدرات وإمكانات وإنجازات وإسهامات ذوى القدرات الخاصة.
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر