فيلم Playing with Fire يحقق 53 مليون دولار منذ طرحه

Playing with Fire Playing with Fire
 
لميس محمد

وصلت إيرادات فيلم الكوميديا والعائلة Playing with Fire، إلى 53 مليونا و391 ألف دولار، وذلك منذ طرحه يوم 8 نوفمبر الماضى، بـ دور العرض المختلفة حول العالم، وبذلك يكون قد تخطى الفيلم تكلفة ميزانيته، حيث تكلف العمل 29 مليون دولار، وانقسمت الإيرادات بين 43 مليونا و733 ألف دولار فى الولايات المتحدة الأمريكية، و9 ملايين و657 ألف دولار حول العالم.

ويدور الفيلم حول لقاء بين طاقم من رجال الإطفاء بعد مباراتهم، وذلك عندما يحاولون إنقاذ ثلاثة أطفال أشقياء، والذين لا يريدون الانصياع لأوامرهم.

فيلم Playing with Fire من إنتاج شركة Paramount Pictures، ومن بطولة جون سينا، كيجان مايكل كي، جون ليجويزامو، بريانا هيلدبراند، كريستيان كونفيرى، فينلى روز سلاتر، جودى جرير، دينيس هيسبرت، تومى يوروب، كريس ويب، براد كيلي، جيسيكا جارسى.

كما قررت شركة Paramountإعادة إنتاج فيلم الحركة Face / Off"، الذى طرح عام 1997، وقام ببطولته كل من جون ترافولتا ونيكولاس كيج، حسبما كشف تقريرموقع "variety".

واستعانت شركة Paramount بالمؤلف أورين أوزيل الذى كتب سيناريو فيلم "22 Jump Street" للعمل على سيناريو العمل المعاد إنتاجه، وسيشارك ديفيد بيرموت، المنتج للفيلم الأصلى كـ منتج منفذ للعمل الجديد.

كما تعمل شركة Paramount Pictures على فيلم جديد يدعى Brilliance، من بطولة الممثل العالمى ويل سميث، وسيقوم المؤلف أكيفا جولدسمان بكتابة السيناريو، وهو مستوحى من رواية Marcus Sakey.

سيلعب سميث دور بطل الكتاب نيك كوبر، وهو وكيل فيدرالى يعمل فى قسم التحليل والاستجابة، وظيفته هى تتبع المجرمين، الذين يسلكون طرق إجرامية غريبة ومثيرة، ويتميز ضمن أحداث نيك كوبر نفسه يتميز بهبه فريدة، وهى التحليل التنبئى الذى يسمح له أن يرى ما سيحدث قبل أن يحدث، وبالتالى فإنه يستخدم مواهبه الخاصة ضد أعدائه اللامعين، مثل قاتل يمكنه أن يستخدم الوقت لصالحه، ولكنه مع سير أحداث الفيلم يجد كوبر نفسه أمام خطر كبير.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر