أهم 3 جواهر عربية تألقت فى ملاعب أوروبا 2019

محمد صلاح محمد صلاح
 
مروان عصام

ساعات قليلة تفصلنا عن رحيل عام 2019 الذى كان شاهدًا على معانقة العديد من نجوم الكرة العربية للمجد مع مختلف المنتخبات الوطنية والأندية الأوروبية، يأتى فى مقدمتهم النجم المصرى محمد صلاح المحترف فى صفوف ليفربول الإنجليزي، ورياض محرز جناح منتخب الجزائر ونادى مانشستر سيتي، بجانب أشرف حكيمى لاعب منتخب المغرب ونادى بوروسيا دورتموند الألمانى.

وتنوعت إنجازات الثلاثى من بين تحقيق الألقاب الجماعية وحصد الإنجازات الفردية وهو ما يستعرضه التقرير التالى:

محمد صلاح

سيبقى عام 2019 خالدًا فى ذاكرة النجم المصرى محمد صلاح للأبد، حتى لو كانت الأعوام القادمة أفضل فى ظل الإنجازات العديدة التى حققها خلال هذا العام على الصعيد الجماعى والفردى، وتذوق محمد صلاح هذا العام ولأول مرة طعم الحصول على الألقاب الجماعية منذ انضمامه لصفوف ليفربول الإنجليزى خلال فترة الانتقالات الصيفية لعام 2017 قادمًا من روما الإيطالى، عندما توج بـ3 ألقاب تاريخية هى دورى أبطال أوروبا وكأس السوبر الأوروبى وكأس العالم للأندية، فيما حصد نحو 11 جائزة متنوعة.

ومن أبرز إنجازات النجم المصرى التتويج بجائزة أفضل لاعب فى أفريقيا لعام 2018 من جانب الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف"، فى بداية يناير الماضى وذلك للعام الثانى على التوالي، وتفوق "الفرعون" فى سباق التتويج بجائزة أفضل لاعب فى أفريقيا على السنغالى ساديو مانى نجم ليفربول الإنجليزي، والجابونى أوباميانج لاعب أرسنال الإنجليزي.

وتمكن محمد صلاح من الحصول على جائزة "الحذاء الذهبى" التى تمنح لهداف مسابقة الدورى الإنجليزى الممتاز "البريميرليج" للموسم الثانى على التوالى، ليكون أول لاعب عربى فى التاريخ يحقق هذا الإنجاز، فيما تقاسم الجائزة مع السنغالي ساديو ماني والجابوني أوباميانج برصيد 22 هدفاً.

وخلال هذا العام، حقق محمد صلاح العديد من الأرقام المميزة والقياسية، حيث وصل لهدفه رقم 200 في مسيرته مع الأندية ومنتخب مصر، كما سجل الهدف الـ50 فى تاريخ مشاركاته بمسابقة الدوري الانجليزي في يناير الماضي أمام كريستال بالاس، ويعد ثاني لاعب في تاريخ ليفربول يسجل 20 هدفًا في دوري أبطال أوروبا "شاملة التصفيات"، بعد الإنجليزي ستيفن جيرارد أسطورة "الريدز" الذي أحرز 30 هدفًا في المسابقة القارية الأغلى في أوروبا.

 

 رياض محرز

ربما يحفل منتخب الجزائر بالعديد من اللاعبين المتميزين في مراكز عدة مثل ياسين براهيمي واسماعيل بن ناصر وبغداد بونجاح لكن نجمًا واحدًا يفرض نفسه بقوة على رأس قائمة الموهوبين في الجيل الحالي للكرة الجزائرية هو رياض محرز.

2019 عام لن ينساه رياض محرز بعدما اعتلى خلاله منصات التتويج بمختلف البطولات الإنجليزية والقارية مع منتخب الجزائر ونادي مانشستر سيتي الانجليزي، محققًا خلاله العديد من الإنجازات الفردية.

توج رياض محرز بـ 5 ألقاب خلال مسيرته الكروية لعام 2019 بواقع 4 بطولات مع مانشستر سيتي ولقب وحيد مع منتخب الجزائر.

واستطاع رياض محرز أن يعيد الامجاد لمنتخب الجزائر بعدما قاده للحصول على بطولة كأس الأمم الأفريقية للمرة الثانية في تاريخه بعد عام 1990، وذلك في النسخة الأخيرة التي أقيمت خلال الفترة من 21 يونيو – 19 يوليو الماضيين.

 
 

ولن ينسى رياض محرز هدفه الصاروخي في شباك نيجيريا باللحظات الأخيرة من عمر المباراة التي جمعت منتخب بلاده بنظيره النيجيري في الدور نصف النهائي بإستاد القاهرة، ليمهد الطريق أمام "الخضر" لحصد اللقب القاري للمرة الثانية في التاريخ.

رياض محرز استطاع أن يساهم في هيمنة مانشستر سيتي على المسابقات الإنجليزية خلال هذا العام، حيث توج معه بدرع الإتحاد الإنجليزي "الدرع الخيرية"، وكأس الرابطة للأندية الإنجليزية، بجانب لقب الدوري الانجليزي الممتاز "البريميرليج".

لكن في الوقت ذاته ظل لقب دوري أبطال أوروبا عصيًا على رياض محرز مع مانشستر سيتي الذي ودع النسخة الأخيرة من المسابقة أمام توتنهام.

حقق رياض محرز العديد من الإنجازات الفردية، حيث نجح في تدوين اسمه بحروف من ذهب فى سجل أساطير أفريقيا بمسابقة الدوري الإنجليزي الممتاز "البريميرليج"، بعدما سجل هدفه الـ 50 في المسابقة في شباك بيرنلي.

وبات رياض محرز اللاعب الأفريقى التاسع فى التاريخ الذى سيصل للهدف الـ 50 فى الدوري الإنجليزي وأول لاعب جزائري يحقق هذا الإنجاز، ويتصدر الإيفواري ديدييه دروجبا قائمة أكثر اللاعبين الأفارقة تسجيلاً للأهداف فى الدوري الإنجليزي برصيد 104 أهداف، يليه التوجولى إيمانويل أديبايور فى المركز الثانى بـ97 هدفًا.

لم تتوقف إنجازات رياض محرز في عامه المثالي عند هذا الحد، بعدما احتل المركز العاشر في سباق التتويج بجائزة "الكرة الذهبية" التي تمنح لأفضل لاعب في العالم من جانب مجلة "فرانس فوتبول" الفرنسية الشهيرة، كما تم اختياره في القائمة النهائية للمرشحين لحصد جائزة أفضل لاعب في افريقيا لعام 2019 من جانب الاتحاد الافريقي لكرة القدم "كاف".

 

أشرف حكيمي

فاز المدافع المغربى أشرف حكيمي، لاعب فريق بوروسيا دورتموند الألمانى، بجائزة أفضل لاعب صاعد فى أفريقيا لعام 2018، وذلك خلال حفل توزيع جوائز الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف"، والذي أقيم في يناير الماضي في قاعة المؤتمرات بالعاصمة السنغالية "داكار".

وتفوق النجم المغربي على الثنائي النيجيرى ويلفريد نديدى لاعب ليستر سيتي الإنجليزي، والإيفوارى فرانك كيسى لاعب ميلان الإيطالي، كما فاز أشرف حكيمي مع بوروسيا دورتموند بكأس السوبر الألماني لموسم 2019-2020.

وقدم المغربى أشرف حكيمى واحدة من أفضل مبارياته مع بروسيا دورتموند الألمانى، بعدما سجل "هدفين" فى فوز ناديه على مضيفه سلافيا براج التشيكى بنتيجة 2 – 0 فى المباراة التي جمعتهما فى التشيك، ضمن منافسات الجولة الثانية لدور المجموعات بمسابقة دورى ابطال اوروبا.

وبات أشرف حكيمى أول لاعب مغربى يسجل ثنائية فى مباراة واحدة بمسابقة دورى الأبطال، كما أصبح أصغر لاعب يسجل ثنائية في مباراة واحدة على مدار تاريخ دورتموند بدورى الأبطال، إذ حقق ذلك بعمر 20 عامًا و332 يومًا.

وحقق أشرف حكيمي إنجازاً مميزاً في 2019 بعدما بات أسرع لاعب في تاريخ الدوري الألماني، حيث تجاوز في مباراة فريقه أمام لايبزيج حد الـ 36 كيلومترا في الساعة، كما قاد حكيمي الفريق الألماني إلى دور الستة عشر هذا الموسم في بطولة دوري أبطال أوروبا، وعلى حساب الانتر الإيطالي العريق.

 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر