"أسوان" وجهة صانعى الدراما فى الموسم الشتوى

بخط الإيد بخط الإيد
 
مروى جمال
تعد مدينة أسوان وجهة مميزة لصناع الأعمال الدرامية لتصوير مشاهدهم هناك، خاصة أن المدينة تتمتع بطبيعة ساحرة، وبها العديد من الأماكن التى تساهم فى إضفاء حالة جمالية على المشاهد والمسلسلات التى يتم تصويرها هناك، وهذا ليس بجديد وإنما على مدار التاريخ الفنى تم تصوير جزء من الأعمال الفنية فى أسوان، ولعل أبرزها فيلم «مافيا» للنجم أحمد السقا.
 
وفى الفترة الأخيرة اهتم صناع موسم الدراما الشتوى، بتصوير أعمالهم الدرامية فى أسوان التى تتميز بالجمال والمناظر الطبيعية، لذلك اختار مخرجو تلك الأعمال مدينة أسوان لتصوير عدد من المشاهد الخارجية هناك، وكان أول عمل درامى صور فيه الأبطال مشاهدهم هناك مسلسل «رحيل زهرة – جوارح الغربان»، للمخرج حسنى صالح، وتقوم ببطولته الفنانة حنان مطاوع، وعمرو عبد الجليل وآخرون من النجوم واصطحبت مطاوع أسرتها هناك من أجل طفلتها التى رزقت بها مؤخراً، وقالت حنان «أسوان الجميلة».
 
وتعلمت حنان مطاوع الفروسية من أجل الشخصية فهى فارسة صعيدية، فى إطار يمزج بين الخيال والأسطورة بأجواء رومانسية.
 
ختم-النمر
ختم النمر
 
«رحيل زهرة – جوارح الغربان» عمل صعيدى من 45 حلقة يمزج بين الخيال والأسطورة بأجواء رومانسية، ويترجم الحياة الأسرية وتشابكات العلاقات الانسانية والأخلاقية فيها، وتغلف الرومانسية ما بين أفراد الأسرة وترابطها فى إطار صعيدى ودراما تظهر الأجواء العامة والعادات والجذور التى يتمسكون بها من قيم وكرامة حتى الآن.
 
المسلسل من بطولة عمرو عبد الجليل، محمد رياض، محمود عبد المغنى، مدحت تيخا، أشرف عبد الغفور وآخرين، سيناريو وحوار شاذلى فرح وإخراج حسنى صالح.
 
واستغرق مسلسل «ختم النمر»، للفنان أحمد صلاح حسنى التصوير فى مدينة أسوان 12 يوماً، واتجه المخرج أحمد سمير فرج لمدينة الخلابة، والتى جمعت بين أحمد صلاح حسنى وإسلام جمال ونسرين طافش وجميل برسوم وميرهان حسين، وآخرين، وصور المخرج أحمد سمير فرج ما يقرب من 250 مشهداً خلال السفر إلى أسوان، بما يعادل 20 مشهداً يوميا، حيث تحتاج تصوير المشاهد تجهيزات واستعدادات خاصة، وهو معدل تصويرمرتفع للغاية.
 
بخط-الإيد
بخط الإيد
 
ومن المقرر أن يعرض المسلسل خلال شهر يناير الجارى على القنوات الفضائية، من بطولة عدد من النجوم منهم، أحمد صلاح حسنى، ميرهان حسين، نسرين طافش، إسلام جمال، جميل برسوم، تامر شلتوت، إبراهيم فرح، رشدى الشامى، وفاء سالم، عفاف شعيب، كريم العمرى، حسنة، وآخرين.
 
يشار إلى أن أحمد صلاح حسنى قدم آخر أعماله بفيلم «الممر» مع النجم أحمد عز، وحقق نجاحا كبيرا وقت عرضه، وسجل 80 مليون جنيه فى شباك التذاكر، وشارك فى بطولته محمد فراج، محمد الشرنوبى، محمد جمعة، أحمد فلوكس، أسماء أبو اليزيد، هند صبرى، وآخرون، تأليف وإخراج شريف عرفة.
 
رحيل-زهرة
رحيل زهرة
 
يذكر أن مسلسل «ختم النمر» يعد البطولة الأولى لأحمد صلاح حسنى فى الدراما التليفزيونية، بعدما قدم العديد من الأعمال الناجحة خلال الفترة الماضية، آخرها مسلسل «حكايتى» مع الفنانة ياسمين صبرى العام الماضى، ويشارك فى بطولة مسلسل «ختم النمر» كل من عفاف شعيب، إسلام جمال، جميل برسوم، ميرهان حسين، تأليف محمد عبد المعطى، إخراج أحمد سمير فرج، إنتاج سينرجى، وينتمى لنوعية مسلسلات الـ45 حلقة.
 
وكان آخر الأعمال التى انتهت من التصوير فى مدينة أسوان مسلسل «بخط الإيد» للنجم أحمد رزق الذى يعرض حالياً على شاشة الـdmc يومياً، حيث عاد أمس الأحد من مدينة أسوان لتصوير عدد من المشاهد الخارجية هناك حسب الأحداث واستمر التصوير هناك 3 أيام للمخرجة هالة الزغندى والتى جمعت بين رزق وسوسن بدر وآخرين من النجوم.
 
رحيل-زهرة0
رحيل زهرة
 
وحصد مسلسل «بخط الإيد» إشادات من الجمهور والنقاد، رغم عرض 5 حلقات فقط من العمل الذى يعرض على شاشة DMC، من إنتاج شركة سينرجى، وتأليف هالة الزغندى، وإخراج شيرين عادل، حيث تركت الحلقات الأولى صدى واسعاً بين الأسر المصرية، لاسيما أن المسلسل تدور أحداثه فى إطار اجتماعى ساسبنس، ويتناول عدة قضايا تهم الشارع المصرى.
 
مسلسل «بخط الإيد» يتناول قضية هى الأهم فى تاريخ البشرية وهى « قيمة المرأة» فى حياة الرجل، بالإضافة إلى قيمة الطرفين «الرجل والمرأة» فى حياة كل منهما، وتلك القضية هى سبب السعادة أو التعاسة للبشرية، وهو ما حرص صناع العمل على تسليط الضوء عليه فى قصة المسلسل، الذى كتبته المؤلفة هالة الزغندى. «بخط الإيد» ينتمى لنوعية أعمال الـ45 حلقة، من تأليف هالة الزغندى وإخراج شيرين عادل وإنتاج شركة سينرجى، وهو بطولة أحمد رزق، وإيمان العاصى، وسوسن بدر، وميرنا نور الدين، وصفاء جلال، وخالد كمال، ومحمد حاتم، ومحمد محمود، بالإضافة إلى يسرا اللوزى التى تظهر كضيفة شرف، ويعود به أحمد رزق إلى الدراما بعد غياب عامين منذ تقديم مسلسله «إزى الصحة» عام 2017. وتدور أحداث المسلسل فى إطار تشويقى مثير حول «يوسف»- أحمد رزق- الذى يعمل طبيب تخدير ويتميز فى مهنته بدرجة يشهد بها الجميع، ويتزوج من يسرا اللوزى التى تتعرض لحادث غريب وتختفى، ويعمل يوسف بصحبة حماته سوسن بدر التى تعمل محامية، على حل لغز اختفاء اللوزى.

 

 
 

 

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر