مدينة الإنتاج الإعلامى: لا إصابات بكورونا وانتظام تصوير المسلسلات

مدينة الإنتاج الإعلامى مدينة الإنتاج الإعلامى
 
باسم فؤاد

نفى طه الفقى، مسئول المكتب الإعلامى بمدينة الإنتاج الإعلامى، ما تم تداوله على صفحات التواصل الاجتماعى من وجود حالات إصابة بفيروس "كورونا" فى المدينة، وتوقف تصوير المسلسلات بها.

وأكد الفقى أن كل ما تم نشره كاذب وعار تماما من الصحة، مضيفا أن حركة تصوير الأعمال الدرامية تتم بصورة طبيعية.

 وأشار الفقى إلى أن مدينة الإنتاج الإعلامى كانت من أول المؤسسات التى وضعت معقمات وأجهزة قياس لدرجة الحرارة على جميع مداخل المدينة لكل فرد يدخل المدينة ، كما قامت بوضع خطة عمل شاملة لمواجهة الفيروس.

 وأكد أن المدينة سوف تتخذ كافة الإجراءات القانونية لمقاضاة مطلقى مثل هذه الشائعات.

بدأت مدينة الإنتاج الإعلامى اعتبارا من صباح اليوم الثلاثاء فى تطبيق الإجراءات الاحترازية لمواجهة فيروس "كورونا" المستجد، وذلك من خلال وضع عدد 10 أجهزة قياس للحرارة عن بعد على كافة مداخل المدينة للكشف على كافة المترددين يوميا من العاملين بالمدينة والقنوات الفضائية العاملة والزائرين للتأكد من سلامتهم، وذلك تحت الإشراف الطبى الكامل للمركز الطبى بالمدينة.

كانت الإدارة العامة لإدارة الأزمات بالمدينة قد وضعت خطة عمل موسعة لمواجهة فيروس كورونا منذ اليوم الأول من الإعلان عن وجود حالات من الإصابة بالفيروس وانتشاره فى البلاد الأخرى، وتتمثل فى نشر الأدوات والمواد الصحية المستخدمة فى التعقيم  والتطهير على كافة بوابات المدينة وفى جميع أرجائها لتتم الاستعانة بها فى إجراءات الوقاية والتعقيم مع التشديد على تطبيق أقصى الإجراءات المتبعة فى النظافة العامة .

كما قامت المدينة  بوضع خطة للاستعانة والتنسيق مع إدارة الحرب البيولوجية بالقوات المسلحة لتعقيم كل الاستديوهات والمقرات والمكاتب الإدارية ومناطق التصوير المفتوحة يتم تفعيلها خلال الساعات القليلة القادمة لتطهيرها تماما، وذلك حفاظا على صحة كافة العاملين بالمدينة والقنوات الفضائية والتأكد من سير العمل بها بطريقة طبيعية وآمنة.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر