زيادة استخدام مكالمات الفيديو الجماعية على ماسنجر 70% بسبب كورونا

ماسنجر ماسنجر
 
زينب عبد المنعم
كشف تقرير حديث عن زيادة مكالمات الفيديو الجماعية على ماسنجر بنسبة 70%، كما يقضى المستخدمون وقتًا أكثر من المعتاد فى مشاهدة اللايف على فيس بوك وإنستجرام، وسط جائحة فيروس كورونا الجديد.

وفى نهاية الأسبوع الماضى، شارك 70٪ من الأشخاص فى مكالمات فيديو جماعية باستخدام فيس بوك ماسنجر أسبوعًا تلو الآخر، وتضاعف الوقت المستغرق فى مكالمات الفيديو الجماعية على مستوى العالم.

وبالمثل زادت مكالمات الصوت والفيديو على واتس آب أكثر من الضعف عامًا بعد عام فى الأماكن الأكثر تأثرًا بالفيروس، حسبما أفادتCNET.

وقد أعلن فيس بوك أمس عن مبادرتين لمساعدة المنظمات الصحية الحكومية فى استجابتها لتفشى الفيروس التاجى باستخدم ماسنجر، موضحًا أنه سيساعد المنظمات الصحية الحكومية ووكالات الصحة التابعة للأمم المتحدة على التواصل مع شركائها من المطورين الذين سيساعدونهم فى استخدام ماسنجر بشكل أكثر فاعلية لتوسيع نطاق استجابتهم لـ COVID-19..

وقال عملاق الشبكات الاجتماعية: "سيقدم شركاؤنا المطورون خدماتهم مجانًا، ويوضحون لهذه المنظمات المهمة كيفية استخدام ماسنجر لمشاركة المعلومات فى الوقت المناسب مع المجتمعات المحلية وتسريع ردودهم على الأسئلة الشائعة باستخدام أدوات مثل الردود الآلية".

وأوضحت الشركة أنها ستبدأ أيضًا هاكاثون عبر الإنترنت وتدعو المطورين إلى تطوير حلول المراسلة التى تعالج المشكلات المتعلقة بالفيروس التاجى مثل الابتعاد الاجتماعى والوصول إلى معلومات دقيقة.

وسيحصل المشاركون على وصول فريد إلى أدوات ماسنجر والمحتوى وكذلك المواد التعليمية من فيس بوك لدعم ابتكارهم، كما أكد فيس بوك أن الفائزون سيحصلون على التوجيه من مهندسى فيس بوك للمساعدة فى تحويل فكرتهم إلى حقيقة".

جدير بالذكر أعلن زوكربيرج أن فيس بوك ستتبرع بملايين الأقنعة الطبيعة، موضحًا أن الشركة ستتخلى عن احتياطى الطوارئ البالغ 720 ألف قناع للعاملين الصحيين.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر