بعد عرضه بمهرجان الجونة.. «هذه ليلتى» يفوز بالجائزة الذهبية بمهرجان جنيف

هذه ليلتى هذه ليلتى
 
على الكشوطى

حصل فيلم "هذه ليلتى" على الجائزة الذهبية، فى المسابقة الرسمية لمهرجان جنيف الدولى للأفلام الشرقية (FIFOG) بسويسرا، الذى أقيم فى الفترة ما بين 8 وحتى 14 يونيو فى نسخته الرقمية، والتى أقيمت تحت شعار "المقاومة..المؤنث"، ليضم المهرجان مختارات من إنتاج الأفلام الشرقية، لتسليط الضوء على إبداع المرأة، ورفض الشعوب للعنف بجميع أشكاله والأمل فى غد أفضل.

 وصرحت لجنة التحكيم بأنه تم منح هذه الجائزة لكفاءة الفيلم والجرأة السردية، وخاصة استكشاف المشهد الحضرى لمدينة كبيرة فى مصر وتناقضاتها. وجودة الاختيار للموسيقى وقوة الفيلم التى تشبه الحلم.

 وقد حظى العام الماضى بعرضه العالم الأول بمهرجان الجونة السينمائى الدولى، وعدة عروض أخرى، شملت مهرجان كليرمون فيران ومهرجان الأقصر للسينما الأفريقية.

وتدور أحداث الفيلم حول سيدة فقيرة تصطحب طفلها المُصاب بمتلازمة داون لشراء الآيس كريم والاستمتاع باليوم، ويتجهان لأحد مناطق القاهرة الراقية، فيواجهان معاناة لم تكن متوقعة، إلا أن الأم تصر على اقتناص لحظات السعادة لطفلها، كما حصل على جائزة الدعم المالى من مؤسسة كليك فاندنج لدعم مشاريع الأفلام القصيرة، بجانب منحة الدعم من الاتحاد الأوروبى – اليونيسيف، وهو ثانى الأعمال الإخراجية لمخرجه.
 
هذه ليلتي
هذه ليلتي
 
ويشارك فى بطولة الفيلم كل من: ناهد السباعى، شريف الدسوقى والطفل عمرو حساب، الفيلم سيناريو إيهاب عبد الوارث ويوسف نعمان، ومن إخراج يوسف نعمان.
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر