تعرف على أسباب توقع الكثيرين انفصال جاستين بيبر وهايلى بالدوين

جاستين بيبر وهايلى بالدوين جاستين بيبر وهايلى بالدوين
 
رانيا علوى

منذ أن أعلنا خطبتهما، ثم تزوجا فى محكمة بمدينة نيويورك فى الولايات المتحدة الأمريكية، اعتقد الكثيرون من الناس أن نجم البوب الكندى جاستن بيبر وزوجته النجمة والسوبر موديل الشهيرة هايلى بالدوين، على الرغم من زواجهما الذى اقترب من العامين أن الثنائى على وشك الطلاق، فهناك العديد من العوامل التى يذكرها الناس كدليل على أن بيبر وبالدوين سوف ينفصلان قريبا جدا، وقد أشار موقع "جوسيب كوب" إلى بعض العوامل التى تدفهم للقول إن الثنائى سينفصلان قريبا.

·  جاستن بيبر وهايلى بالدوين صغيران على الزواج؟

ربما يكون السبب الأكثر شيوعا للاعتقاد بأن هايلى بالدوين وجاستين بيبر سيتم طلاقهما فى النهاية هو صغر سنهما وهما غير ناضجين، فقد كان بيبر فى سن الـ24 عندما تزوج بالدوين، التى كان عمرها فى ذلك الحين (22 عاما) فكان الكثيرون يراهنون على زوال علاقتهما.

وكانت واحدة من تصرفات بيبر التى وصفت بعدم النضج والاستهتار، أنه أعلن فى شهر أبريل أن هايلى "حامل"، ليعلن بعدها أنها كذبة أبريل، لكن المعجبين سرعان ما انتقدوا نجم البوب، موضحين أن مثل هذه التصريحات والإعلان عن النكتة كانت مؤلمة للغاية للأشخاص الذين كافحوا من أجل الحمل، أو لم يتمكنوا من الحمل على الإطلاق، وقد اعتذر بيبر فى وقت لاحق عن "كذبة أبريل".

·  حبيبته السابقة

حديث جاستن بيبر عن حبيبته السابقة النجمة العالمية سيلينا جوميز جعل البعض يتوقع أنها لا تغيب عن باله تماما، فقد تواعد النجمان منذ أن كانا مراهقين، ويعتقد الكثيرون أن سيلينا جوميز هى الحب الأول لبيبر، وذلك على الرغم من أن بيبر وهايلى يعيشان حياة مستقرة، وهو ما يعنى أن بيبر نسى سيلينا تماما.

·  صراعات جاستن بيبر مع الصحة العقلية

أشار الكثير من وسائل الإعلام إلى أن هايلى بالدوين تعانى منذ بدء زواجها؛ بسبب معاناة جاستين بيبر العقلية، حتى أن البعض ادعى أن بالدوين تتوقع أن مجهودها الكبير فى حل مشاكل بيبر يشغلها تماما عن حياتها المهنية، وهو ما نفاه تماما موقع "جوسيب كوب"، فجاستن بيبر لم يخبئ أى تفاصيل حول صحته العقلية، وبالدوين دائما تدعمه.

 
 
بيبر بين زوجته و حبيبته
بيبر بين زوجته و حبيبته

بيبر و جومي
بيبر و جوميز

من حفل االزفاف (1)
من حفل الزفاف

من حفل االزفاف (2)
من حفل الزفاف
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر