نجوم زمان والامتحانات.. شكرى سرحان كان مقضيها فى الحديقة مذاكرة وغراميات

شكرى سرحان شكرى سرحان
 
زينب عبداللاه

لكل منا ذكريات مع أيام الدراسة والامتحانات، يستعيدها كلما مر الزمن ولا ينساها مهما كبر.

وتزامنا مع امتحانات الثانوية العامة التى تمثل مرحلة مهمة فى حياة كل طالب وفترة صعبة فى حياة كل أسرة يسترجع الكثيرون حتى وإن لم يكن لديهم أبناء فى المرحلة الثانوية ذكرياتهم مع الامتحانات، بما تحمله من تجارب طريفة أو قاسية.

وهكذا كان لنجوم الزمن الجميل العديد من الذكريات فى فترات الدراسة والامتحانات ظلوا يتذكرونها بعد شهرتهم وتقدمهم فى السن، ويحكونها فى حواراتهم الصحفية.

وكان هناك عدد من نجوم الفن تميزوا بالاجتهاد والتفوق الدراسى، ولم يعوقهم حب التمثيل عن الدراسة، ورغم ذلك كانت لهم العديد من المواقف الطريفة التى ظلوا يتذكرونها دائما، ومن هؤلاء النجوم الفنان الكبير شكرى سرحان الذى كان دائما يحصل على لقب الطالب المجتهد خلال فترة دراسته.

وأشار شكرى سرحان خلال عدد نادر من مجلة الكواكب صدر عام 1955، أنه لم يرسب فى حياته سوى مرة واحدة.

وقال الفنان الكبير إنه كان عندما يأتى موسم الامتحانات يذهب إلى إحدى الحدائق العامة ليستذكر دروسه، وكثيرا ما كانت تنتهى هذه الفترة بعلاقات غرامية بريئة، مشيرا إلى أن هذه العلاقات البريئة كانت تحفزه على النجاح.

وأكد سرحان أن المرة الوحيدة التى رسب فيها هى المرة التى أدى خلالها الامتحان وقلبه خال من الحب، ولم يرتبط خلالها بعلاقة حب فى الحديقة التى اعتاد أن يذاكر فيها.

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر