أيام التلمذة.. مديحة يسرى تجيب على الامتحان بعبارة: هتجوز وأجيب طباخة

مديحة يسرى مديحة يسرى
 
زينب عبداللاه
لكل منا ذكريات مع أيام الدراسة والامتحانات، يستعيدها كلما مر الزمن ولا ينساها مهما كبر.
 
وتزامنا مع امتحانات الثانوية العامة التى تمثل مرحلة مهمة فى حياة كل طالب وفترة صعبة فى حياة كل أسرة يسترجع الكثيرون، حتى إن لم يكن لديهم أبناء فى المرحلة الثانوية ذكرياتهم مع الامتحانات، بما تحمله من تجارب طريفة أو قاسية.
 
وهكذا كان لنجوم الزمن الجميل العديد من الذكريات فى فترات الدراسة والامتحانات، ظلوا يتذكرونها بعد شهرتهم وتقدمهم فى السن، ويحكونها فى حواراتهم الصحفية.
 
وتحدثت الفنانة الكبيرة مديحة يسرى لمجلة الكواكب عن ذكرياتها فى الامتحانات، فى عدد نادر صدر بتاريخ 9 يونيو عام 1953 تحت عنوان "الغش فن جميل"، لتحكى ما حدث معها فى امتحان النقل بالصف الثالث الابتدائى.
 
وأشارت سمراء النيل إلى أنها عندما عادت من الامتحان سألها والدها عما فعلته فأكدت صعوبة الأسئلة، وخاصة فى مادة التدبير المنزلى، فقال لها والدها: "اوعى يا مديحة تكونى غشيتى من حد، الغش وحش يا بنتى".
 
وأجابت مديحة يسرى على والدها قائلة: "أغش إزاى يا بابا المراقبة كانت مفتحة عينيها أوى"، فرد والدها قائلاً: "وعملتى إيه مش برضه اتشطرتى؟"، فأجابت: "أبدا فى الامتحان التحريرى لما مقدرتش أغش جاوبت على أسئلة التدبير المنزلى بجملة واحدة، وهى إنى لما هنجح واتجوز هجيب طباخة وشغالة"، وهنا أصابت الصدمة والد مديحة يسرى، وتوقع نتيجة ابنته وهى الرسوب فى هذه المادة.
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر