الوسط الفنى ينقسم حول يوسف الشريف بسبب «القبلات»

يوسف الشريف يوسف الشريف
 
باسم فؤاد

جدل كبير أثير فى الساعات الأخيرة إثر تصريحات الفنان يوسف الشريف حول شروطه لقبول عمل فنى أبرزها خلو العمل من أى مشاهد ساخنة أو كما يقول "بوس وأحضان" وانقسم الوسط الفنى لفريقين بين مؤيد ومعارض لتلك التصريحات، الأول يرى أن تلك حرية شخصية على الجميع احترامها وتتفق مع المجتمع المصرى وتقاليده، والثانى يرى أن ذلك إقحام للدين فى الفن ويتعارض مع أصوله، ونستعرض تلك الآراء فى السطور التالية.

 

قالت الفنانة آيتن عامر، إنها لم تشعر بالضيق من "انترفيو" يوسف الشريف، مشيرة إلى أنها لم تفهم الضجة حول اللقاء، قائلة: "بصراحة مش فاهمة الدوشة دى كلها ليه انت حر ما لم تضر، شابوه ياعم".

وقالت آيتن فى تغريدة عبر حسابها الرسمى بتويتر: "بصراحة متضايقتش خالص من انترفيو يوسف الشريف وبصراحة مش فاهمة الدوشة دى كلها ليه انت حر ما لم تضر، بس كدة، ومعتقدتش انه ضر حد بمعتقداته أو قناعاته شابوة يا عّم".

 

وحرص كل من النجم كريم فهمى والفنان محمد أنور على دعم النجم يوسف الشريف بعد انتقاد البعض له عقب تصريحاته الأخيرة ونشر الفنان كريم فهمى صورة لـ يوسف الشريف وعلق عليها قائلا: "الراجل ده أنا بحبه وبحترمه فى العموم مخلص ومجتهد وحر فى رأيه ويحترم".

 

فى حين كتب الفنان محمد أنور بوست مطولا مصحوباً بصورة الفنان يوسف الشريف قال فيه: "إيه كل الهرى والكلام الفاضى اللى حصل عشان الراجل ده قال إنه عنده مبدأ معين هو إنه ضد المشاهد الساخنة أو الأحضان والبوس والكلام ده، لإنه ببساطة بيخاف ربنا ومش عاوز يغضبه، وهو شغال بالمبدأ بقاله أكتر من عشر سنين وناجح بيه وربنا كارمه من وسع كمان، وإنه هو مش ضد اللى بيعمل عكس كدة ولا شايف نفسه أكتر احتراما من حد".

 

وأضاف محمد أنور: "فجأه كل الناس شايفاه رجعى ومتخلف ومش فنان، كل ده علشان موضوع الراجل طرحه بكل احترام وقال إنه فيه ممثلين كتير زيه أصلا مش بيحبو يعملوا ده أو ندموا أصلا على أعمال هما قدموها فى البداية وبعدين شافوا إنه ماينفعش إنه يعمل كدة تانى"، ثم أكد أنور أنه يتفق تماماً مع كل ما ذكره الفنان يوسف الشريف مؤكداً أنه مؤمن بكل ما قاله.

 

من جانبها، علقت الفنانة ناهد السباعي، على الجدل المثار حول تصريحات الفنان يوسف الشريف قائلة: "أنا بدافع عنه لأنى بدافع عن حرية الناس عموماً فى آرائهم طالما أنها مابتعارضش مع حريتى".

وأكملت السباعي، فى تصريحات إعلامية: "الناس بتدافع عن حريات كتيرة الفترة دى إشمعنا يوسف مش متقبلين حريته؟، لازم نحترم حرية الاختيار الناس بتدافع عن الحرية الجنسية والعقيدة ليه تنتقدوا شخص عنده قناعات مختلفة معايا".

وتابعت السباعي، الطرفين أحرار أنا حرة فى رأيى وهو حر فى رأيه لازم نتقبل بعض، يوسف فنان كبير جداً وحقق نجاحا كبيرا ونسب مشاهده كبيرة جداً فى مسلسل النهاية، دى شروطه فى الشغل اللى مش عاجبه مايشتغلش معاه".

 

ودعم الفنان هشام ماجد، زميله النجم يوسف الشريف، بعد موجة الهجوم التى تعرض لها بعد تصريحاته الأخيرة مؤكدا أنه فنان راقى ومحترم يبذل مجهودا كبيرا فى عمله ويحترم جمهوره.

وكتب ماجد، عبر صفحته الرسمية على فيسبوك: "فى بعض الناس سواء شغالين فى المجال الفنى أو صحفيين أو ناس عادية استغلوا الكلام اللى قالوا يوسف الشريف فى برنامجه مع رامى رضوان، وابتدوا يهاجموه وقاموا ناشرين حاجات لأفلام قديمة عملها عشان يثبتوا إنه كان بيعمل الحاجات دى عادى وإنه يعنى كده بيدعى الفضيلة وكدة".

وتابع ماجد: "كل الاحترام ليوسف الشريف.. فنان راقى ومحترم بيتعب على شغله وبيحترم جمهوره، وكل الاحترام لأى حد متفق أو مختلف مع كلامه بس باحترام، وكل واحد ليه الحرية فى أفكاره طالما بيحترم اللى حواليه ومبيأذيش حد، مش عجبك كلامه تقدر ماتتفرجش على أعماله أو تقدر متشغلوش، إنما تطلع تقطع وتشوه فيه بحجة إنك المحامى المدافع عن حق الفن وحرية الإبداع تبقى شخص ناقص، بس كده، كلمتين كانوا حزئنى واتفضلوا استلمونى معاه".

 

فيما نشرت هنا الزاهد عبر خاصة القصص القصيرة فى حسابها على Instagram صورة ليوسف الشريف وكتبت: "من أكتر الناس المحترمة اللى اشتغلت معاهم".

 

ودعم الشاعر أمير طعيمة الفنان يوسف الشريف بعد الهجوم عليه بسبب تصريحاته الأخيرة، وقال أمير عبر تويتر: "بتوع حرية الرأى واللى دائما بيدافعوا عّن كل اللى يغضب ربنا، بيهاجموا الراجل اللى عايز يرضى ربنا فى شغله وبيرفض تقديم ما يخدش الحياء فى أعماله... وأصلا ما فرضش رأيه على الأخرين، هو فقط مختار لنفسه طريق مريحه وناجح فيه".

 

فى المعسكر الآخر يقف المخرج مجدى أحمد على الذى انتقد تصريحات يوسف الشريف قائلا، " مكنتش عايز أتكلم فى الموضوع لكن استفزنى الكلام عن حرية الرأى والتعبير..تعبير إيه أنت ممثل..جزء من عمل فنى له قواعد وأسس أهمها انه التمثيل مش واقع وإنما حالة للتأثير فى مشاهد.

 

وأضاف فى حديثه، "الكلام كده بقه شبه كلام المشايخ اللى قالوا أن الجواز السينمائى جواز صحيح شرعا..وبعدين أنت ممثل خاضع لشروط العمل الفنى ليس من حقك فرض شروط من خارجه اذا كان من حقك اصلا أن تتدخل فى عمل من صلب مهنة المؤلف والمخرج مبدعا العمل الاصليين..ما علاقة كل هذا بحرية الرأي".

 

وتساءل فى نهاية كلامه، "وهل على مخرج يحترم نفسه أن يستبدل مشهد لاب يحتضن ابنته الغائبه...لان الاب (الممثل) قرر ان ابنته (الممثله) ليست ابنته فى الحقيقة أو أن هذا هو رأيه فى الفن..ما هذا الهراء..انا مش مصدق اصلا انى بناقشة.

 

كما عبر المنتج محمد العدل عن استيائه من تصريحات النجم يوسف الشريف، حول تصوير المشاهد فى السينما، حيث كتب عبر حسابه بموقع "فيس بوك": "أنهينا تطبيق السينما النظيفة.. وبدأنا فى تطبيق مرحلة عدم التلامس".

 

بينما قال الناقد طارق الشناوى، إن يوسف الشريف كل سنة كان ينزل بوست فيما معناه ماتتفرجش على مسلسلى وروح صلي، إذا كنت شايف إنك بتعمل حاجة ضد الصلاة متعملهاش، وإذا كان عملك الفنى ضد الصلاة ماتعملوش".

واستكمل: "وجهة نظرى إنه كفن أداء ممثل ينقصه الكثير.. عشان كده لما عمل فيلم سينمائى لم يحقق نجاحا".

 

وكان الفنان يوسف الشريف، قد قال خلال برنامج مساء dmc: "منذ عشر سنوات وأنا أضع تلك القيود فى أعمالى وأشترط عدم التلامس، وكان فى البداية الاتفاق شفوى لكن ذلك كان يعرضنى لبعض الاعتراضات أثناء التصوير، ما دفعنى أن أجعل هذا الاتفاق مكتوبا فى عقد العمل، وقد اتخذت هذا المبدأ بعد فيلم (هى فوضى) وأتذكر أن أحد المخرجين الكبار قد عرض على فيلم وبعد قراءته، اعترضت على المشاهد الساخنة فى الفيلم، فجاء رد المخرج وأحد النقاد (ماتشتغلش الشغلانة دى)، وبالفعل فكرت فى الاعتزال لكن كرم الله استطعت أن أقدم العديد من الأعمال بهذا المبدأ".

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر