راسى براس سكان القصور وأقل من أهل الطبلية.. مبدأ رجاء الجداوى فى الحياة

رجاء الجداوى رجاء الجداوى
 
زينب عبداللاه

خيم الحزن اليوم على الملايين من جمهور الفنانة الكبيرة رجاء الجداوى التى رحلت عن عالمنا بعد صراع مع المرض إثر إصابتها بفيروس كورونا.

وكانت الفنانة الجميلة تتمتع بشعبية ومحبة كبيرة لما ميزها طوال تاريخها الفنى من رقى وبساطة فى التعامل مع زملائها وجمهورها جعلها تتربع على عرش القلوب.

واكتسبت رجاء الجداوى الكثير من صفات الجدعنة والطيبة والجمال التى ميزت خالتها الفنانة الكبيرة تحية كاريوكا، حيث عاشت معها فترة كببيرة من حياتها وتعلمت منها الكثير، وكانت بمثابة ابنتها.

وُلدت نجاة على حسن الجداوى المعروفة باسم رجاء الجداوى فى محافظة الإسماعيلية عام 1938، ارتبطت بخالتها تحية كاريوكا وهى فى سن 3 سنوات، حيث تحدثت الجداوى عن دور خالتها فى تربيتها خلال أكثر من لقاء، قائلة: «والدتى اتطلقت وكنا 5 أشقاء، فقررت خالتى تحية إنها تاخدنى وكان عمرى 3 سنوات وشقيقى الأصغر فاروق، لتتولى رعايتنا وانتقلنا من الإسماعيلية للقاهرة، ودخلتنا مدارس فرنسية، وكانت أكثر من أم، وأدين لها بكل حياتى، وبقيت معها حتى سن 14 سنة».

عملت رجاء الجداوى عارضة أزياء، وفى عام 1958 واُختيرت ملكة جمال مصر، ونجحت رجاء الجداوى كعارضة أزياء، وشاركت فى عروض أزياء عالمية، حتى أنها عملت لمدة سبعة أشهر فى باريس عارضة أزياء لصالح المصمم العالمى بيير كاردان.

وكانت أول مشاركة فنية لها عندما رشحها المخرج أحمد بدرخان للمشاركة فى فيلم "غريبة" مع الفنانة القديرة نجاة فى العام 1958، وفى العام التالى شاركت مع الفنانة فاتن حمامة فى فيلم "دعاء الكروان"، وحظى الفيلم بنجاح كبير، وتم اختياره لتمثيل السينما المصرية فى مهرجان برلين الدولى، وبعده ظهرت الجداوى فى الفيلم الكوميدى "إشاعة حب"، الذى جمع عمالقة الفن ومنهم الفنان العالمى عمر الشريف والسندريلا سعاد حسنى وعملاق الفن يوسف وهبى،.

وساعدت اللكنة الفرنسية فى ترشيح رجاء الجداوى لأداء الأدوار الأرستقراطية، لكن سفرها الدائم؛ بسبب عروض الأزياء، كان يتضارب مع عملها فى التمثيل، لذلك تأخرت شهرتها كفنانة، ولم تحظ بأدوار البطولة على الرغم من أنها تمتلك كل المقومات لذلك. 

تزوجت رجاء الجداوى من حارس مرمى النادى الإسماعيلى ومنتخب مصر الأسبق «حسن مختار» فى 22 نوفمبر 1970، وأنجبت منه ابنتها أميرة، وتميزت حياتها الأسرية بالاستقرار والهدوء.

وتحدثت رجاء الجداوى عن دور خالتها كاريوكا فى حياتها فى أكثر من لقاء قائلة: «علمتنى أشياء كثيرة أهمها الصدق وقالتلى الكذب أول الموبقات الكذبة بتجر كذبة، وعلمتنى عزة النفس والكرامة فقالت: لما تقعدى فى القصر خلى راسك براسهم، ولما تقعدى على طبلية خليكى أقل منهم، وما تحكميش على حد إلا لما تحطى نفسك مكانه».

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر