ريهام حجاج تتألق مجددا على طريق البطولة المطلقة مع طارق العريان

ريهام حجاج ريهام حجاج
 
باسم فؤاد ‏
قبل بدء موسم الدراما المصرية فى شهر رمضان الماضى، ‏افتُعلت أزمة ‏كانت بطلتها الفنانة ريهام حجاج، وهوجمت ‏بطلة مسلسل "لما كنا ‏صغيرين" على أثرها دون مبرر، سوى أن اسمها تصدر أفيشات ‏المسلسل، ولم يُعطَ هؤلاء فرصة ‏لأنفسهم حتى يشاهدوا حلقة واحدة من ‏العمل قبل أن يسن ‏كل منهم سكينه فى مواجهة فنانة تخطو خطواتها ‏الأولى ‏فى عالم البطولة، وإن كانت لها بطولة سابقة، شأنها فى ‏ذلك شأن ‏أسماء كبيرة الآن كانت بداياتهم لا تختلف كثيرا ‏عن "ريهام".‎
 
ومع بداية عرض الحلقات الأولى من مسلسل "لما كنا ‏صغيرين" اختفت ‏تلك السكاكين، إذ وجد أصحابها أنفسهم ‏أمام ممثلة لديها الكثير لتقدمه، ‏فالشخصية التى تجسدها ‏ريهام حجاج ضمن أحداث المسلسل لا تعتمد ‏على جمالها ‏أو أنوثتها شأنها شأن ممثلات من أبناء جيلها، بل هى ‏‏شخصية تحمل العديد من التفاصيل، فهى تجسد مرحلتين ‏عمريتين ‏مختلفتين، الأولى تلك الفتاة الجامعية التى تنتمى ‏للطبقة الاستقراطية ‏وتعيش حياة مرفهة، والثانية تدور ‏تفاصيلها الآن وتجمع الكثير من ‏المشاعر المتناقضة، ‏وبين هذه وتلك مساحة تمثيلية كبيرة نجحت "ريهام" ‏فى ‏التنقل بين تفاصيلها، لتفاجئك فى النهاية أنها من تقف وراء ‏كل ‏الجرائم فى دراما المسلسل، لذلك يمكننا القول إن ريهام ‏حجاج أحد مكاسب ‏موسم رمضان 2020 .‏
 
نجاح ريهام حجاج فى رمضان الماضى أهّلها لبطولة جديدة ‏من إنتاج وإشراف فنى طارق العريان وإخراج محمود ‏شكرى، ومن المتوقع أن تقدم ريهام عملا قويا، ليكون العمل محطة جديدة من ‏محطات ريهام الناجحة فى عالم الدراما.‏
 
المال لا يصنع نجما، قد يعطيك فرصة للظهور، لكن ‏سرعان ما يفتضح ‏أمرك إن لم تكن موهوبا، والأمثلة على ‏ذلك كثيرة ممن حاولوا استثمار ‏أموالهم فى تقديم أنفسهم ‏نجوما، ومع الوقت أصبحوا نسيًا منسيًّا، لأن ‏المشاهد لا ‏يعنيه ما تحمله خزائن أموال النجوم وأرصدتهم بقدر ما ‏يعنيه ‏ما يقدم على الشاشات، لذلك كثير من يربط بين ‏نجاح ريهام حجاج وزواجها من رجل الأعمال محمد حلاوة، ‏وهذا إجحاف لموهبة ريهام، فإن لم تكن ريهام على قدر ‏كبير من الموهبة لن تفيدها أموال زوجها فى شىء.‏
 
‏"لما كنا صغيرين" عمل استحق المشاهدة، إذ قدم المؤلف ‏أيمن سلامة ‏شخصياته بسلاسة، ولم يكن التركيز على ‏شخصية واحدة، كما يحمل ‏العمل عناصر الجذب كحالة ‏التشويق منذ الحلقة الأولى ووقوع جريمة قتل ‏تجعل كل ‏شخصيات الحكاية فى محل شك، فلكل شخصية مبرر ‏للتخلص ‏من الضحية، كما أن العمل ثرى يعالج العديد من ‏القضايا خلال الحلقات.‏
 
وأشاد متابعو مسلسل "لما كنا صغيرين" بأداء النجمة ‏ريهام حجاج ‏لشخصية "دنيا" ضمن الأحداث، خاصة أنها ‏شخصية مركبة تتضمن مراحل ‏زمنية مختلفة وصراعات ‏قوية وحالات شعورية وإنسانية، كما أشادت ‏الفتيات ‏بـ"استايل" وأزياء بطلة العمل.‏
 
مجموعة من المشاهد القوية للنجمة ريهام حجاج ضمن ‏أحداث مسلسل ‏‏"لما كنا صغيرين"، أبرزها ذلك المشهد الذى ‏جمع ريهام حجاج بالفنان ‏محمود حجازى، والذى يلعب دور ‏زوجها ضمن الأحداث، حين رأته وهو ‏يتعاطى المخدرات، ‏مطالبة إياه بالطلاق، جمعت فيه بين شعورين، فهى ‏فى ‏الوقت الذى تثور فيه مطالبة زوجها يحيى بالانفصال، ‏تحتفظ بمشاعر ‏الحب تجاهه، لكنها لا تغيب عن ذهنها ‏صور زوجها وهو يتعاطى ‏المخدرات فى كل ركن من ‏المنزل فكان قرارها الطلاق.‏
 
أما مشهد "ماستر سين" للنجمة ريهام حجاج، فى أحداث ‏مسلسل "لما كنا ‏صغيرين" كان بعد كشف جريمتها بأنها قاتلة ‏‏"نهى" نسرين أمين، وهى الجريمة ‏الرئيسية فى الأحداث، كما ‏أنها قتلت أبيها، وجسدت ريهام مشهد الانهيار ‏أمام ضابط ‏التحقيقات ماجد المصرى ببراعة.‏
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر