صور.. البحث عن جثمان نايا ريفيرا بالطائرات والإعلام يكشف تاريخ البحيرة

الشرطة الشرطة
 
على الكشوطى

نشر موقع جاست جيرد تفاصيل جديدة حول اختفاء الممثلة نايا ريفيرا فى بحيرة Piru، حيث قالت الشرطة فى التقرير إن الممثلة البالغة من العمر 23 عاما كانت بصحبة طفلها خوسى البالغ ٤ سنوات وأن الشرطة عثرت عليه بمفرده على القارب بالبحيرة وأنه أخبر السلطات أن والدته كانت تسبح ولم تعد إلى القارب حيث تقوم السلطات بالبحث عن جثمانها بالطائرات الهليكوبتر.

وقالت صحيفة لوس أنجلوس تايمز إن البحيرة لها تاريخ مأساوى ففى عام 2000، ذكرت الصحيفة أن سبعة أشخاص قد غرقوا فى البحيرة بين عام 1994 وعام 2000 وإنه كان هناك حوالى 12 غريقا خلال 23 عامًا.

وبعد سلسلة من التحريات التى أجرتها الشرطة بعد وقعة اختفاء النجمة نايا ريفيرا وانتشار تقارير تعرضها للغرق، كشفت التحريات أن سيارة نايا الـ"G-Wagon" كانت تتواجد فى موقف السيارات الموجود بالقرب من شركة تأجير القوارب، وكانت حقيبة النجمة الشهيرة موجودة فى داخل السيارة، وذلك حسب موقع "TMZ".

وكان اسم النجمة العالمية نايا ريفيرا حديث الكثير من المواقع الفنية الشهيرة، بعد أن كشفت التقارير أن نايا ذات الـ33 عاما قد تكون تعرضت للغرق فى بحيرة بيرو بكاليفورنيا، وذلك بعد استأجارها قارب صغير لقضاء وقت ممتع مع ابنها البالغ من العمر 4 سنوات، فقد عثر عليه وهو نائما مرتديا ستره النجاة فى القارب بمفرده ولم تكن معه نايا نجمة مسلسل "Glee" وتركت سترة النجاة الأخرى فى القارب ما جعل الكثيرين يتوقعون ان نايا قد غرقت بالفعل خلال رحلتها البحرية.

الشرطة  (1)
 

الشرطة  (2)
 

الشرطة  (3)
 

الشرطة  (4)
 

الشرطة  (5)

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر