بريتنى سبيرز بإطلالة كلاسيكية خاطفة للأنظار بتوقيع Alexander McQueen

بريتني سبيرز بريتني سبيرز
 
رانيا علوى

يبدو أن النجمة العالمية بريتنى سبيرز قررت أن تعيش حياتها بشكل طبيعى جدا متخطية أفعال والدتها التى قدمت مستندات قانونية لمحكمة مقاطعة لوس أنجلوس من أجل الوصاية عليها لكى تكون أكثر إطلاعا على الشئون المالية والثقة لابنتها بريتنى سبيرز.

نشرت بريتنى سبيرز البالغة من العمر (38 عاما) صورة جديدة على صفحتها الشخصية بموقع التواصل الاجتماعى الشهير "إنستجرام" والتى تضم أكثر من 25.3 مليون شخص بظهورها بإطلالة كلاسيكية مميزة، حيث كانت ترتدى "جاكت " ذو تصميم أنيق يحمل توقيع واحد من أهم وأشهر دور الأزياء فى العالم وهو دار "Alexander McQueen"، وكان هذا الظهور السبب الرئيسى فى طمأنة محبيها ومعجبيها عن سلامتها وصحتها بعد الاخبار التى تصدرت أمس بها المواقع.

949a5065-653b-4f48-afa4-7b7d57c5bcea 
 

يذكر أن "لين سبيرز" والدة النجمة العالمية بريتنى سبيرز تريد أن تكون أكثر اطلاعا على الشئون المالية والثقة لابنتها بريتنى سبيرز، حيث قدمت والده سبيرز البالغة من العمر ( 65 عاما) عددا من المستندات إلى محكمة مقاطعة لوس أنجلوس يوم الاثنين لتلقى إشعار خاص بشأن "جميع الأمور" المتعلقة بالشق المالى لابنتها، وذلك وفقا لمجلة " The Blast ".

وكانت فى البداية تخضع أموال بريتنى لرقابة والدها جيمى البالغ من العمر ( 68 عاما) والذى قرر أن يتخلى عن هذه المهمة فى سبتمبر 2019 بحجة مشاكله الصحية المستمرة وتم تسليم هذه المهام إلى جودى مونتجمرى لتكون وصية على بريتنى بديلاً له، وتتولى مؤقتًا هذه المهمة ومنحت "نفس الصلاحيات" الممنوحة سابقا لجيمي.

و تعمل جودى كـ" واصي" منذ سبتمبر الماضي، وقد أمر القاضى بتمديد فترة الوصاية المؤقتة حتى 22 أغسطس المقبل، وقد حدث هذا التمديد بسبب إغلاق المحاكم وسط الأزمة الصحية المستمرة وهى انتشار فيروس كورونا "covid19"، وهو ما أكده موقع People، وبصفتها الواصية على بريتنى سبيرز فقد تتمتع جودى بالقدرة على التواصل مع الطاقم الطبى الخاص بالنجمة الشهيرة ولديها إمكانية الوصول إلى أى وجميع السجلات الطبية إضافة إلى إمكانية الوصول إلى السجلات والتقارير النفسية.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر