نيكول سابا تروى لـ«عين» لحظات الرعب وقت انفجار بيروت

نيكول سابا نيكول سابا
 
بهاء نبيل
روت النجمة اللبنانية نيكول سابا، لحظات الرعب التى أصابتها جراء انفجار بيروت، قائلة، أنا الحمد لله بخير وكويسة وعيلتى أيضا بخير، بس كنت فى حالة قلق شديدة وكنت عاوزة أجرى أروح البيت عشان أطمئن على العائلة.
 
وأضافت نيكول سابا فى تصريحات خاصة لـ"عين"، كنت خارج المنزل وكنت متواجدة فى إحدى العمارات فى الدور الثامن لحظة وقوع الانفجار فى منطقة قريبة من بيتى، وكنت بحسب إنه زلزال أو حاجة بتحصل فى العمارة بس اللى أنا فيها، واضطريت أجرى وأنزل سلالم بسرعة، وكانت حالة قلق رهيبة عشان أرجع البيت.
 
وتابعت، النهاردة كان أول يوم البلد تفتح بعد جائحة كورونا، والشوارع كانت زحمة والسير مقفول، ولما سمعت أن الموضوع انفجار مش مجرد زلزال فى العمارة اللى كنت فيها والزجاج متكسر فى كل مكان، كنت عاوزة أجرى على البيت عشان أطمئن على العيلة، وبجد المنظر كان رهيب والإحساس لا يتوصف أبدا.
 
واختتمت حديثها، اللى حصل ده كارثة ومصيبة كبيرة؛ لأن لبنان والشعب اللبنانى فيه اللى مكفيه، ومش ناقص من كورونا لوضع اقتصادى سيئ لانفجار وضحايا، وربنا يكون فى عون المتضررين ويرحم الضحايا اللى راحوا، إحنا محتاجين الناس تصلى لنا وربنا يعدى المرحلة دى على خير.
 
وفى سياق متصل، أكد وزير الصحة اللبنانى أن حصيلة ضحايا حادث انفجار بيروت ارتفع إلى نحو 50 قتيلا، وذلك وفقا لفضائية العربية.
 
وأعلنت المستشفيات اللبنانية حالة الطوارئ القصوى، عقب التفجير الضخم الذى شهدته منطقة الميناء البحرى فى العاصمة اللبنانية بيروت.
 
اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر