اعرف كيف تأثر نجوم الغناء فى لبنان من انفجار بيروت

هيفاء هيفاء
 
محمود جلال

أعرب العديد من نجوم الغناء عن استيائهم جراء الانفجار الهائل، الذى هز العاصمة اللبنانية بيروت، أمس الثلاثاء، وحرص عدد من نجوم الغناء باللبنان التعليق على الأمر كما يلى:

 

وائل جسار

كشف النجم وائل جسار فى تصريحات خاصة لـ"عين" أنه وزوجته وأولاده بخير بعد الحادث الأليم الذى وقع بالعاصمة اللبنانية بيروت، وأضاف: ربنا يرحم ضحايا الانفجار، مشيرا إلى أن بيته تأثر بما حدث، ولكن لم تحدث أى خسائر.

وأشار إلى أنه يشكر كل أصدقائه وزملائه من داخل الوسط الفنى وخارجه، الذين اطمأنوا على صحته بعد حدوث الانفجار الأليم، مختتما حديثه: شكرا مصر والوطن العربى كله.

هيفاء وهبى

كما قالت النجمة اللبنانية هيفاء وهبى لـ"عين"، إن منزلها الواقع ‏فى وسط العاصمة بيروت سقطت واجهته الزجاجية؛ بسبب الانفجار الكبير الذى وقع أمس، لكنها لم تكن ‏متواجدة بداخله.

وأضافت هيفاء أنها كانت تصور مسلسلها "أسود فاتح" خلال وقوع الانفجار، وكانت ‏بعيدة عن موقع الحادث، إلا أن العاملات الفلبينيات فى منزلها أصبن بجراح فى ‏الوجه والرأس بعد سقوط الزجاج عليهن، وتم نقلهن لأحد المستشفيات ببيروت.‏

راغب علامة

عبر النجم اللبنانى راغب علامة، عن حزنه على الأوضاع التى وصلت إليها لبنان والتفجيرات الأخيرة التى دمرت ميناء بيروت، وراح ضحيتها عدد كبير من الضحايا بين قتيل ومصاب، وبكى راغب على حال وطنه بنشر صورة لعين تدمع وداخلها انعكاس لصورة علم لبنان، فيما كتب عليها كلمات أغنيته "حبيبتنا يا بيروت".

عاصى الحلانى

قال المطرب عاصى الحلانى، إن بيروت عم تبكى، بكل ما تحمله الكلمة من معنى ما حدث وما رأيته بأم العين.

وأضاف: "اليوم شبيه بإعصار لم أرَ طول سنوات الحرب مثل هذا المشهد يا رب كن معنا على هذه الكارثة وكل ما حصل بسبب الاستهتار وعدم المسئولية للأسف، وختم كلامه قائلا: "الله يرحم الشهداء.. أتمنى الشفاء العاجل للجرحى".

باسكال مشعلانى

كشفت الفنانة اللبنانية باسكال مشعلانى عن تفاصيل الأوضاع فى بيروت بعد حادث الانفجار الذى خلّف وراءه الكثير من القتلى والجرحى، قائلة فى تصريحات خاصة لـ"عين": "الحمد لله أنا بخير ولكن الأقارب يتواجدون فى المستشفى حاليا بعد تعرضهم لعدة إصابات".

دوللى شاهين

كما قالت المطربة دوللى شاهين، إنها متواجدة فى لبنان حاليا، وإن منزلها تهشمت فيه أجزاء كبيرة، وانهار كل الزجاج الموجود به؛ بسبب الانفجار الكبير الذى وقع فى العاصمة بيروت.

دومينيك حورانى

وقالت دومينيك فى رسالة طمأنينة لجمهورها فى شتى أرجاء الوطن العربى، إنها نجت هى وأسرتها من هذا الحادث بأعجوبة وإنهم جميعًا بخير، ولكنهم أصيبوا ببعض الجروح، والتى نُقلوا على أثرها للمستشفى؛ لعمل الإجراءات الطبية اللازمة وبعض الإسعافات الأولية.

وأضافت دومينيك قائلة: كنا نمكث داخل منزلنا، ومن قوة الانفجار سقطت بعض الزجاجات على أنا وابنتى وكان ممكن نموت، والحمد لله نحن بخير، ونتمنى لجميع اللبنانيين الصحة والسلامة.

 

اضف تعليق
لا توجد تعليقات على الخبر